الثلاثاء، 24 مايو، 2016

اعتصام أمام عمالة إفران لأصحاب الطاكسيات لعين الحناش والوضع يزيد اختناقا وتشنجا بينهم وبين أصحاب طاكسيات تيزكيت

اعتصام أمام عمالة إفران لأصحاب الطاكسيات لعين الحناش
والوضع يزيد اختناقا وتشنجا بينهم وبين أصحاب طاكسيات تيزكيت

*/*البوابة الإلكترونية"فضاء الأطلس المتوسط"/آزرو-محمد عبيد*/*
دخل صبيحة الاثنين 23ماي 2016 أمام مدخل عمالة إقليم إفران  07 من مستغلين لسيارة الأجرة الكبيرة الصنف واحد من قرية عين الحناش التابعة لتراب الجماعة القروية لتيزكيت في اعتصام للمطالبة برفع الضرر عنهم مما يتعرضون له من مضايقة لنقل المسافرين بنقطة انطلاقتهم بعين الحناش...
وبحسب المعتصمين -الذين اتصلوا بالجريدة-، فإن المشكل يرتبط بعدم احترام أصحاب طاكسيات تيزكيت  لنقطة الانطلاقة المخصصة لهم  بعين الحناش مما تسبب في اختناق بين الطرفين ونتج عنه الاختلاف منذ أزيد من سنتين لان هناك لكل واحد منهم نقطة انطلاق ...كون أصحاب طاكسيات جماعة تيزكيت ب من  أصحاب طاكسيات عين الحناش  يتهجمون على هؤلاء في محطة عين الحناش ويخلقون لهم المشاكل بعدم احترام نقطة انطلاقتهم ... وقد سبق وان اشتكوا وراسلوا جميع السلطات المعنية على رأسها قائد قيادة تيزكيت وباشا مدينة إفران ...ولقد تم استقبال المعتصمين من  سائقي سيارة الأجرة بعين الحناش من قبل السيد محمد زهير الكاتب العام للعمالة وبعد استعراض المشكل اقترح عليهم السيد الكاتب العام توحيد نقطة الانطلاق بعين الحناش... الاقتراح الذي لم يرض أصحاب طاكسيات عين الحناش وبالتالي قرروا الاستمرار في الاعتصام حتى رفع الضرر عنهم ...
وفي خضم هذه الواقعة، نقلت مصادر خبر تعرض سائق سيارة انطلاقتها من "توك يا"بزاوية آيت سيدي عبد السلام لهجوم عنيف بالحجارة والعصي حيث أصيب بجروح متفاوتة الخطورة نقل على إثرها إلى المستشفى...ويخشى أن تقود المناوشات والصراع في حالة عدم التزام الطرفين بالهدوء وفي عدم وجود صيغة توافقية بين الطرفين لحل مشكل نقطة الانطلاق  إلى ما لا تحمد عقباه ...

سابقة تحسب للمجلس الإقليمي لعمالة إفران تكافؤ الفرص لقطع الطريق على التذمر أو الاستنكار

سابقة تحسب للمجلس الإقليمي لعمالة إفران
تكافؤ الفرص لقطع الطريق على  التذمر أو الاستنكار
*/*البوابة الإلكترونية فضاء الأطلس المتوسط"/آزرو-محمد عبيد*/*
على غير العادة وفي سابقة تحسب للمجلس الاقليمي لعمالة إفران كنقطة حسنة، تم تعميم إعلان الشروع في تلقي طلبات الحصول على المنحة السنوية للجمعيات الثقافية والتنموية والرياضية والراغبة في الحصول  على المنحة السنوية برسم السنة المالية 2016.. 
لذا على الجمعيات المهتمة موافاة مصالح الكتابة الخاصة لرئيس المجلس الإقليمي بنسخة من ملف الجمعية وذلك قبل متم شهر ماي الجاري2016....
ويتكون ملف طلب المنحة من الوثائق التالية:
*طلب خطي للسيد رئيس المجلس.
*القانون الأساسي للجمعية موقع من طرف الرئيس وأحد أعضاء المكتب في نسخة أصلية مشهود لمطابقتها للأصل.
*محضر الجمع العام الأخير يطابق تاريخ انعقاده التاريخ المنصوص عليه بالقانون الأساسي للجمعية في نسخة أصلية أو مشهود لمطابقتها للأصل.
*لائحة أعضاء المكتب في نسخة أصلية أو مشهود لمطابقتها للأصل.
*نسخة من وصل الإيداع يحمل خاتم السلطة المحلية أصلي أو مصادق عليه.
*شهادة بنكية أصلية تحمل الاسم الكامل للجمعية ورقم حسابها البنكي أو البريدي مكون من 24رقما.
*التقريران المالي والأدبي أصليان أو مشهود لمطابقتهما للأصل.
 *برنامج العمل السنوي برسم215و2016.
*الوثائق المحاسبتية الخاصة بمصاريف الجمعية برسم السنة المنصرمة باستثناء الجمعيات الحديثة.
--- هذا وتجدر الإشارة إلى أن سيتم مباشرة رفض كل ملف لا يتضمن إحدى هذه الوثائق أو يتضمن معلومات خاطئة دون الرجوع إلى مراسلة الجمعية لتصحح أو استكمال الوثائق الخاصة.

الاثنين، 23 مايو، 2016

بتعاون وتنسيق بين جمعية تنمية التعاون المدرسي وأطر لوزارة الصحة قافلة طبية تحل بمدارس جبلية باقليم إفران

بتعاون وتنسيق بين جمعية تنمية التعاون المدرسي وأطر لوزارة الصحة
قافلة طبية تحل بمدارس جبلية باقليم إفران

*/*البوابة الإلكترونية"فضاء الأطلس المتوسط"/آزرو-محمد عبيد*/*
استفاد حوالي 100 طفلة وطفل بمجموعات مدارس كل من البقريت وسنوال وأكدال باقليم إفران بالإضافة إلى خمس رُضّع وتسع أمهات من نفس المنطقة يوم السبت الأخير21ماي2016 من خدمات طبية قدمها أطر عن وزارة الصحة بإقليم إفران بقيادة كل من الدكتور نبيل ازويني مدير المستشفى المحلي والدكتور محمد فوراتي بنفس المستشفى...
القافلة الطبية التي نظمها الفرع الاقليمي لجمعية تنمية التعاون المدرسي التابع للمديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بإقليم إفران بتنسيق مع هذه المديرية وعمالة إقليم إفران  والمندوبية الإقليمية للصحة قافلة طبية لفائدة تلاميذ وتلميذات المجموعات المدرسية المتواجدة بالمناطق الجبلية، تطوعت لها مجموعة من الفعاليات والأطر الطبية وأطر التمريض وأطر تابعة لقطاعات أخرى.
وقد عملت عمالة إقليم إفران على تعبئة الساكنة وتوفير الشروط الضرورية لإنجاح هذه القافلة كما وفّرت المندوبية الإقليمية للصحة كمية مهمة من الأدوية التي غطت العملية... فيما وفرت المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية وسائل التنقل.
وقال الأستاذ محمد خضري رئيسالفرع الاقليمي لجمعية تنمية التعاون المدرسي بإفران: "إن أعضاء الفرع الاقليمي  ظلوا متمسكين بالهدف النبيل للقافلة وهو تمكين تلاميذ هذه المناطق من فحص طبي خصوصاً بعد توالي موجات البرد الأخيرة."
فيما صرح الدكتور نبيل ازويني أن الفحوصات الطبية كانت جد عادية ولم تسجل على المستفيدات والمستفيدين منها أية حالة مستعصية تستدعي تدخلا طبيا، وأن القافلة فضلا عن الفحوصات والاستشارات الصحية مكّنت المستفيدات والمستفيدين من الأدوية اللازمة وقدمت لهم النصائح الصحية الضرورية.
هذا وقد خلفت الحملة ارتياحاً واسعاً في صفوف الأسر والأوساط التربوية حسب تصريحات السادة مديري المؤسسات المستفيدة وأطرها التربوية.

الأحد، 22 مايو، 2016

لنتحاور.....وبلا خوار؟ */*مجرد كلام والسلام*/*

*/*مجرد كلام والسلام*/*

لنتحاور.....وبلا خوار؟
*/*البوابة الإلكترونية"فضاء الأطلس المتوسط"/آزرو-محمد عبيد*/*
يقول العقلاء إن الإنسان الأنيق في تعامله وحديثه يقتحم أعماق كل من يقابله ويحظى باحترام الجميع كن ذا خُلق تكن أجمل...
فعلى المحاور العقلاني مراعاة القواعد من أبجديات الحياة لكل إنسان يرجو النجاح في حياته العلمية والعملية والشخصية والاجتماعية.
إن مجتمعا يلتزم أفراده بآداب الحوار والنقاش لهو مجتمع ناجح ومتحضر، وحري به أن يبدع وأن يتقدم غيره من المجتمعات ...
ولما كانت آداب الحوار كثيرة بدا لي أن أذكر أعظمها تأثيرًا وفائدة للمتحاورين وهي:
1 - احترام شخصية المحاور، فالمتحاور وجب فيه التأدب في الخطاب حيث احترام شخصية المحاور، ويعني هذا عدم احتقاره وعدم الاستهانة به ابتداءً لأن ذلك يثيره وقد يخرجه عن حد اللياقة مما قد يكون سببا في فشل الحوار..
ومن الاحترام كذلك الإنصات له وعدم الانصراف عنه أثناء حديثه، وفسح المجال له لإبداء رأيه كاملا دون مقاطعة، لأن قطع الفكرة أو التشويش عليها يؤثر على تسلسل الأفكار وترابطها و اضطرابها.
ومن ذلك تجنب السخرية من شخص المحاور وأفكاره ؛ وتجنب كل ما يشعر باحتقاره أو ازدراء فكرته ، وتجنب وسمه بالجهل أو قلة الفهم ؛ وكذلك تجنب التبسمات والضحكات التي تدل على السخرية.
2 – اختيار أحسن الكلام، وهذا يعني اختيار الألفاظ وانتقائها والمفاضلة بينها، فالكلمات بين يدي المحاور فيها ( حسن ) وفيها ( أحسن ) ، فليختر الأحسن ما أمكنه ذلك ...ذلك أن قوة التعبير وفصاحة اللسان وحسن البيان والعرض من العوامل في إيضاح الفكرة وأدلتها، ومما يكون له أكبر الأثر على قبول الطرف الآخر للفكرة، وإقناعه بحسن الاستدلال عليها. التعبير بلغة بسيطة غير ملتبسة ولا غامضة دون تقعّر أو تكلف، فيجب تجنب الألفاظ الغريبة صعبة الفهم أو الألفاظ المجملة التي تحتمل عدة معان من غير توضيح للمعنى المراد منها.
3- المرونة في الحوار وعدم التشنج، فينبغي مقابلة الفكرة بفكرة تصححها أو تكملها، وقبول الاختلاف الذي يتسع قبوله، والصبر على فكرة المحاور حتى لو اُعتقد خطؤها منذ البداية حتى تُقام الحجة على خلافها.
قالَ ابن القيم - : الثرثار هو الكثير الكلام بتكلف، والمتشدق هو المتطاول على الناس بكلامه الذي يتكلم بملء فيه تفاخما وتعظيما لكلامه، والمتفيهق أصله من الفهق هو الامتلاء، وهو الذي يملأ فمه بالكلام ويتوسع فيه تكثرا وارتفاعا وإظهارا لفضله على غيره، ولا يفعل ذلك إلا المتكبرون.
فمن قواعد أدب لحوار والإقناع القدرة على الاستــيعاب، الصدق وطلب الحق، ومن صوره:
1. إخلاص النية وطـــلب الحــــق. 2.التسليم بالخطأ وعدم التعصب. 3.عدم الانتصار للنفــــــس. 4. التأصيل الشرعي لدرء النزاع. 5.عدم الترفع عن قول لا أعلم. 6.لا تنفي ولا تثبت إلا بدليل.
فلكل مقام مقال ولكل حادث حديث .قبل إقناع الآخرين تذكر :وجهات النظر لدى الناس مختلفة ...لست مسؤولاً عن تغير قناعات الآخرين ..
الأفكار ليست ملكا لأحد ولا يمكن أن يكون الإقناع لكل الناس فالصبر مطلب مهم فلا تتعجل النتائج. والصواب ليس حكراً عليك ....إقناع الناس 7% في الكلمات، 38 % في الأسلوب 55 %.....
على المحاور أن يكون عالمًا بالمسألة يفهم ما عند الطرف الآخر قبل الرد،عدم اقتحام أمر لا يعلـمه.. احترام الطرف الآخــــر.
ومن صوره الحوار: استخدام ألطف العبارات وألينها وإنزال الناس منازلهــم (أي مهامهم وصفاتهم ومسؤولياتهم..) والتواضع عند الحـــــوار والرفق والحلم أثناء الحــــوار وعدم الاستئثار بالحــــديث.
حيث مراعاة البدء بالأولويات، ومن صوره:البدء من نقطة الاتفـاق....وتحديد نقاط الاختلاف بدقة ثم الترتيب حسب الأولوية... فالتفريق بين الفروع والأصول...
ومن معوقات الإقناع: العنف(ولو اللفظي) والجدل البيزنطي والاجتهاد في الانتصار للنفس والسخرية والاستهزاء فسوء الفهم.

من المسؤول عن شغب وفوضى بالقاعة المغطاة بآزرو من المعلوم أنها مغلقة في وجه العموم؟

من المسؤول عن شغب وفوضى بالقاعة المغطاة بآزرو
من المعلوم أنها مغلقة في وجه العموم؟

*/*البوابة الإلكترونية"فضاء الأطلس المتوسط"/آزرو-محمد عبيد*/* 
الخبر الوارد على الجريدة يفيد أن القاعة المغطاة بالمركب الرياضي لمدينة آزرو والتي تعتبر في حالة إغلاق وتسببت في جمود على كافة مستويات لنشاطات قطاع الشباب والرياضة قد عرفت مع صبيحة السبت الأخير(21ماي2016)  فوضى وشغب نتيجة مشاحنات كلامية بين منظمي مباريات السد بالقسم الوطني الثاني لكرة السلة النسوية (فرق وجدة و سطات و فاس لتفادي النزول إلى القسم الأدنى) ومسيري النادي الرياضي لكرة السلة آزرو في غياب المدير..
ويفيد شهود عيان أن الحدث الذي سجلت خلاله مشادة كلامية رافقها احتجاج واعتراض مسيري النادي الآزروي الذين اقتحموا رقعة اللعب بالقاعة السلطات المحلية للوقوف على حجم الحادث في غياب المسؤولين عن القاعة، كشف عن المستور الذي كان يروج منذ إغلاق القاعة بما يفوق السنة... وأمام الاحتجاج وتعثر انطلاقة أولى مباريات السد وبعد أن اضطر مندوب المباراة الاتصال بمدير القاعة الذي كان متواجدا حينها بمدينة إفران -رفقة حرمه للبحث عه موارد إضافية في إطار التطوع ضاربين بعرض الحائط مسؤوليتهما الوظيفية- وبعد حوالي45د حضر إلى القاعة التي كانت قد حلت بها السلطة المحلية في شخص باشا المدينة.... وحيث تبادل الطرفان مسيرو النادي الآزروي ومدير القاعة النقاش كشف المدير أن القاعة بالفعل في حالة إغلاق منذ 07أشهر لأجل الإصلاحات بها وحين تساءل مسيرو الفريق عن كيف أن القاعة تعتبر في إطار الإصلاح وأنها مفتوحة الآن بشكل مفضوح لاستقبال مباريات رسمية التي يحرم فريقهم من إجرائها بنفس القاعة؟؟؟ سيما وأن الفريق كان ملزما باستقبال فريق النادي المكناسي في هذا الأسبوع ولم تمنح له الرخصة التي يحرم منها منذ أشهر للاستفادة من القاعة، تبرير بل عذر المدير بحسب الحضور كان اكبر من الزلة" لا، فقط القاعة تخضع لإصلاحات خفيفة؟"... (؟؟؟؟؟...)
وبعد أخذ ورد وبتدخل من باشا المدينة لتفادي مزيد من المشاحنات غادر مسؤولو الفريق الآزروي رقعة اللعب لتباشر المباريات المبرمجة بالشكل العادي...
ولاكت الألسن أن هذه النازلة كشفت بالواضح أن ما تم ترويجه بإصلاحات القاعة المغطاة فقط تبريرات واهية من المديرية الإقليمية لوزارة الشباب والرياضة تستهدف الفرق المحلية وحرمانها من استغلال القاعة بشكل مسؤول عوض ما كان يسجل على هذا الإغلاق من تجاوزات خفية إذ في مناسبا غير رسمية وغير مفضوحة كان القاعة تفتح في وجه البعض من الممارسين وعشاق كرة القدم المصغرة لمجموعات فرقية غير منظمة  مقابل كراء القاعة بمقابل مادي في غفلة من الجميع وبدون وصولات  الأداء  كما يتطلب الأمر؟..خصوصا بعد تسجيل واقعة إغلاق المركب الرياضي بآزرو مع نهاية غشت2015في وجه العموم نتيجة تورط بعض موظفي قطاع الشباب والرياضة في استغلال مرافقه لحملات انتخابية مكشوفة... وحيث كان أن تبين الأمر من خلال مجانية استغلال القاعة المغطاة وملاعب كرة القدم بالمجان لفئة محسوبة على مرشحين من القطاع ضمن قوائم انتخابية في حين يفرض على البقية الأداء وبوصول غير مفسرة لتلقي مبالغ مالية -انظر النموذج- وحيث أن الإغلاق جاء الذي كان قد جرى بعد أن توصلت جهات مسؤولة بالإقليم وكذا مندوبية الشباب والرياضة بشكايات من عدد من الأطراف المعنية بالانتخابات الجماعية والجهوية شتنبر2015 تفيد استغلال عدد من الموظفين بهذا القطاع والمرشحين في الانتخابات كانوا يقومون بمهام في كل من مركز الاستقبال بآزرو المركب الرياضي بآزرو ودار الشباب أقشمير ودار الشباب الأطلس...
ولهذا تطالب الجمعيات الرياضية الاستفادة من خدمات المرفق الرياضي والتصدي لكل الانحرافات المستقبلية... وكذلك استحضار المسؤولية في الاهتمام ورعاية الشأن الرياضي بالإقليم عموما..

الجمعة، 20 مايو، 2016

سكان بويقور بآزرو يرمون بكومة مشاكل المركب الديني في مرمى عـمالة إفـران

سكان بويقور بآزرو يرمون بكومة مشاكل المركب الديني
في مــــــرمـــى عــمــالـــة إفـــــــــــــــران
*/*البوابة الإلكترونية"فضاء الأطلس المتوسط"/آزرو-محمد عبيد*/*
تقدم مجموعة من سكان وتجار مجاورون لبناية دار القرآن بحي بويقور في أحداف بمدينة آزرو برسالة احتجاج إلى عامل إقليم إفران عبروا من خلالها عن الأوضاع المزرية التي آلت إليها هذه المعلمة الدينية وما يطالها من إهمال مثير للاشمئزاز والاستفزاز من جل النواحي سواء منها الاجتماعية أو البيئية مطالبين من السيد العامل التدخل لأجل رفع الأضرار التي لحقت بمحيط هذه الدار...
 الموقعون على عريضة الاحتجاج (81توقيع بسحب النسخة التي توصلت بها الجريدة) بنوا مواقفهم نتيجة ما يعانونه من تفشي سلوكات لا أخلاقية تمارس من بعض المتسكعين أو ما يعتمده البعض من جعل بناية دار القران مطرحا للأزبال وبقايا باعة متجولين وردم البناءات مما يزيد من تشويه الحي ... سيما وان بناية الدار تعرف تعثرا ملحوظا في استكمالها منذ أزيد من 4سنوات ...
ويذكر أن مشروع بناء المركب الديني الذي تشرف عليه جمعية دار القرآن الكريم بآزرو كان أن خرج للوجود مع تأسيس الجمعية سنة 1994، ولم تبدأ عملية البناء إلا بعد شراء الأرض وإعداد التصاميم، وإخراج الدراسات الخاصة بالخرسانة المسلحة.. وأنه لم توضح اللبنة الأولى للبناء إلا سنة 1998.. مشروع كبير على مساحة 1400م مربع وثلاثة مستويات بالإضافة إلى السرداب: (السفلي: الدكاكين، الطابق الأول:المسجد والمكاتب الإدارية، والمكتبة، الطابق الثاني:الداخلية الخاصة بالطلبة المقيمين وفيها غرف النوم، مطبخ ومطعم، وقاعات للدرس، والمرافق الصحية لهم)..إلا انه كان قد عرفت أشغال البناء التوقيف على إثر قرار المجلس البلدي لمدينة آزرو سنة 2012، بناء على المراسلة التي توصل بها مكتب الجمعية  من نظارة الأوقاف والشؤون الإسلامية بمكناس محررة بتاريخ 19 يناير 2012 ومسجلة تحت رقم 147، خلف معه جملة من مواقف توثر الأجواء سواء داخل مكتب جمعية دار القران أو وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية... كما أن تمويل البناء كان له الأثر في تعثر هذه الأشغال..... وبالرغم فإن المشروع قطع مراحل مهمة  لبنائه... وقد تبين مع مراحل هذه الأشغال أن المشكل الكبير تجلى في المركب التجاري المرفق بالدار المحتوي على 60 دكان الذي أسال لعاب البعض من المرتبطين بالمشروع أو المهتمين له...
ليبقى اكتمال بناية هذه المعلمة الدينية في كف عفريت؟ وبالتالي جعل منها الإهمال واللامبالاة مسرحا غير الغرض الذي برمجت له وليصير محيطها على الخصوص مجأ للمتسكعين ولخراب بيئي مما جعل السكان والتجار يعدون عريضة احتجاج ورفعها للسيد العامل أملا منهم في مراجعة كذلك الإشكاليات التنظيمية والإدارية والمالية التي يتخبط فيها المشروع وبوضع حد للصراعات والاختلافات اللا موضوعية التي تعرفها مكونات الإشراف على هذه الدار...

الخميس، 19 مايو، 2016

رئيس مجلس بلدي"بلغة خشبية" يهين قطاع التعليم وأطره ويطعن في صفة المدير الإقليمي للتربية والتكوين بإفران

رئيس مجلس بلدي"بلغة خشبية" يهين قطاع التعليم وأطره
ويطعن في اجتماع رسمي في صفة المدير الإقليمي للتربية والتكوين بإفران
*/*البوابة الإلكترونية"فضاء الأطلس المتوسط"/آزرو-مممد عبيد*/*
أدى انفعال وبلغة خشبية من رئيس المجلس البلدي لإفران إلى توقيف أشغال لقاء إخباري/تحسيسي نظمته المديرية الإقليمية للتربية والتكوين صبيحة الأربعاء 18ماي 2016 ذلك حين تدخله في مناقشة موضوع التسجيلات الجديدة وبنعته قطاع التعليم ببيع الوهم للمواطنين وتوجيهه الاتهام إلى اطر وزارة التربية الوطنية بكونها لا تقوم بالواجب وانه هو لا يعترف لا بقوانين و لا مذكرات ولا أي شيء قبل أن يقلل من صفة ومسؤولية  المدير الاقليمي للتربية والتكوين كونه ليس بنائب تعليم إنما يدير شركة...
فبعد أن كان اللقاء المبرمج هذا اليوم في موضوعي التسجيلات الجديدة للموسم الدراسي المقبل،  وحاجيات الإقليم من التأهيل ومدى مساهمة الجماعات المحلية في هذا المجال، واثر العرض الأول بخصوص التسجيلات الجديدة الذي قدمه السيد محمد حاطوشي رئيس مصلحة التخطيط بالمديرية استعرض خلاله مختلف المراحل السابقة بخصوص هذه العملية عن سنوات دراسية من 2011الى 2016 تضمن دراسة مقارباتية حول تطور التسجيلات بالإقليم سواء بالوسط الحضري أو بالوسط القروي ومقارنتها مع المعطيات الوطنية مستعرضا الإكراهات والصعوبات التي ترافق عملية التسجيلات الجديدة، ومتطرقا لخطة عمل قافلة التحسيس على مستوى المديرية الإقليمية للتعليم بإفران من حيث ضبط الجماعات التي تتطلب تدخلا مبرزا سواء على مستوى المديرية أو على مستوى المؤسسة للتدخل اللازم انطلاقا من النقص الحاصل في الإقبال على المدرسة تفاديا للتأخر في عملية التسجيلات مع تحيين قائمة الأطفال في سن التمدرس (6سنوات)... ولم يخف العارض مشاكل تحول دون تحقيق الأهداف من بينها ضعف أو غياب انخراط بعض الشركاء واختلاف المجال الترابي عن المجال التربوي بالإقليم...
ليفتح مجال المناقشة لهذا العرض الأول حيث التدخلات في مجملها عبرت عن استحسان تنظيم هذا اللقاء واستعدادها لدعم عملية التسجيلات الجديدة مع تقديم بعض الملاحظات من حيث إشكاليات تفويت الفص على بعض الأطفال للالتحاق بالمدرسة في السن القانوني للتمدرس لأسباب أسرية منها عدم توفر بعض الأسر على كناش الحالة المدنية ومشكل الأمهات العازبات مما يكون السبب في عرقلة نجاح العملية ويكون وراء ضعف ضبط تسجيل مجموع الأطفال في سن التمدرس...
 وفي خضم هذه التدخل جاء تدخل السيد هشام عفيفي رئيس المجلس البلدي لإفران الذي ركز فيه على قضية عزم المديرية إغلاق مدرسة الرياض بالمدينة ومتسائلا عن السبب وراء هذا الإجراء ... ليوضح له السيد احمد امريني المدير الاقليمي للتعليم انه ليس هناك من إجراء رسمي لإغلاق لمدرسة بقدر ما يتطلب الوضع تجند كل مكوناتها وشركائها لدعم التسجيلات وتقوية عددها استنادا على ملاحظات المديرية لضعف التسجيلات في السنوات الأخيرة مما أدى إلى تدهور البنية التربوية بالمؤسسة التي لم يعد يتجاوز عدد المتمدرسين بها 56 تلميذة وتلميذ كاشفا عن جدول يفسر عدد التلاميذ بكل مستوى تعليمي بهذه المدرسة... ومجددا دعوته للرئيس بالعمل على استقطاب تلاميذ من بين سكان الحي والذين يتابعون دراستهم بمؤسسات أخرى لتقوية وتعزيز الصفوف الدراسية بهذه المدرسة.. ليعلق الرئيس على هذا الرد بان ما يهمه هو عدم إغلاق المدرسة بجرة قلم ومخاطبا المدير الاقليمي : أين كنتم في النيابة حين وصل المشكل إلى انخفاض عدد التلاميذ المسجلين؟ لماذا تريد السيد النائب تسييس الموضوع بطلب الاتصال بممثلي السكان؟ ولماذا تحملون المسؤولية الكاملة لتطويق المشكل برمي الكرة في سلة الجماعة؟ ... حاول المدير الاقليمي مع هذه  مع هذه التساؤلات اخذ الكلمة والتعقيب الا ان الرئيس لم يفسح له المجال بل ارتفعت وثيرة انفعاله بقذف مجموعة من العبارات الغير المسؤولة في مثل هذا الحوار من بيناه اتهام وزارة التعليم ببيع الوهم للمواطنين ووان قرار إغلاق المدرسة هو الرئيس الجماعي من له الحق في اتخاذ القرار ومن له الحق الأمر بذلك، بل زلت لسانه إلى حد اتهام اطر وزارة التربية الوطنية بأنها لا تقوم بالواجب... وأنه لا يعترف بمذكرات ولا بأرقام ولا بأي شيء، آمرا المدير الإقليمي بضرورة التراجع فورا عن قرار الحد من التسجيلات.... وقد حاول هنا بعض مساعدي المدير الاقليمي اخذ الكلمة إلا أن الرئيس لم يفسح لهم المجال بل وجه كلامه للمدير الاقليمي  بالقول: أنا اللي نقول ليك آش تدير؟ ماشي انت؟"... ليتدخل المدير الاقليمي مقاطعا الرئيس بالقول:"أنا مسؤول عن المديرية وأنا من يسير الجلسة..." ... فكان رد الرئيس مثيرا لدى الحضور الذي امتعض قوله:"أنت تدير شركة وليس قطاع التعليم... ولا اعترف لا بقوانين ولا بأي شيء آخر.."... مما جعل هذا الحضور يعلن انسحابه من الجلسة وليرفعها مباشرة المدير الإقليمي دون أن تعرف العرض الثاني المبرمج في شأن حاجيات الإقليم من التأهيل ومدى مساهمة الجماعات المحلية في هذا المجال... وحيث يغادر الجميع القاعة تشبت الرئيس بملازمتها مطالبا بضرورة الحسم في الموضوع الذي فتحه بخصوص وضعية مدرسة السلام... ولم يغادرها إلا بعد دقائق أمام محاولة البعض تهدئة انفعاله...
 وقد عبر المدير الاقليمي في تصريح للجريدة انه فضل إيقاف الجلسة تفاديا لمزيد من المشاحنات التي رأى أنها لا تخدم المدرسة المدرسية بصفة عامة.... ومستغربا كيف انه تقبل الحوار مع السيد رئيس المجلس البلدي في هذا اللقاء بخصوص مدرسة الرياض علما ان هذه القضية ليست الموضوع الرئيسي لهذه المناسبة/ وقائلا:"تقبلت فتح السيد الرئيس مجال مناقشة ملف مدرسة الرياض احتراما أولا لشخصه وتفاديا لادعاء أن المديرية تتهرب من الحوار مع الجماعة في هذا الموضوع الذي هو خارج جدول أشغال اللقاء إلا أنه تمادى وأراد أن يكون موضوعا مفتوحا وحاسما دون أن يعي أو يتفهم عمق الإشكالية ولا ولم يتقبل أي تفسير أو رد قدمته له مستأسدا الحوار وخروجه عن لياقة ولباقة الحديث... آسف جدا لوقوع هذا الحادث اللا إرادي؟"...
وجدير بالإشارة إلى أن الحضور في هذا اللقاء تشكل من ممثلي بعض الجماعات المحلية وبعض ممثلي السلطة وفدرالية جمعية الآباء والأمهات وبعض مديري المؤسسات التعليمية بالابتدائي فضلا عن رؤساء بعض المصالح بالمديرية الإقليمية للتربية والتكوين بإفران.