الجمعة، 25 يوليو، 2014

اجتهادات التسترعن الفساد وفضائح مخيمات إقليم إفران "وا الخلعة طلقي مني"؟

فضائح مخيمات إقليم إفران
 واجتهادات التسترعن الفساد
"وا الخلعة طلقي مني"؟
*******************
البوابة الإلكترونية"فضاء الأطلس المتوسط"/آزرو-محمد عبيد
ما أن تم نشر مقال "فضائح المخيمات بإقليم إفران في عهد الوزير أوزين" بكل من البوابة الإلكترونية  "فضاء الأطلس المتوسط" و"جريدة "أصداء الأطلس المتوسط" حتى انتفضت أكثر من جهة في محاولةاجتهادية منها لإرجاء كل العمليات المرتبطة بالصفقات المرتبطة بالمخيمات التابعة لوزارةالشباب والرياضة على مستوى إقليم إفران وفي محاولة من هاته الجهات لإخفاء معالم الجرائم المثارة حولها الشبهات أساسا في الصفقات.. ذلك أن هذه الصفقات مثار الجدل لدى الخاص والعام لم تعرف بعد التوقيع أو التأشير عليها من الجهات المرتبطة بهذه العمليات وان كانت الخدمات المتعلقة بها جارية ، وكون المقال فاضح، ارتأت أكثر من جهة إقليميا أو المسؤولة عن القطاع أن تعمد فجر نشر المقال إلى إرجاء كل الصفقات حتى تضرب في مصداقية ماجاء من إشارات فاضحة في المقال...
 وإذا كان الأمركذلك، فالمتأمل بل المتتبع لمجال المخيمات بالإقليم أو غيره من المجالات التي تتصرف في صفقاتها المندوبية الإقليمية لوزارة الشباب والرياضة بإفران يطرح أكثر من علامة استفهام حول الكيفية التي ستلجأ إليها الجهات المجتهدة للتستر على الفساد من حيث صفقات أخرى مشبوهة عرفها الإقليم في القطاع الشبابي منها فضيحة صفقة"8مارس 2014" غلاف ناهز80مليون سنتيم في مهب الريح؟ وصفقة عمومية أخرى تكلف الدولة 320مليون سنتيم ، مرتبطة بالتموين المشبوه بين المندوبية الإقليمية لوزارة الشباب والرياضة بإفران ومقاولة مستفردة بهذه العملية من مدينة مريرت انتعشت مع هذه الادارة  بعد أن كانت هذه المقاولة الحجاجية قد دخلت مستودع الأموات في المجال التجاري؟ فضلا عن استفادة مقاولين من غير عناونين مقاولتهم من الكعكة حين نعلم ان المقاولة العقاقيرية أصبحت بقدرة قادر مقاولة خبزية ؟ووووو.......

هي حقائق سوف تعود إليها المنابر الإعلامية المحلية لوضع النقط على الحروف والتي قد تتعدى مساءلة الوزير محمد أوزين إلى رئيس الحكومة عبد الإله بن كيران ولربما الدعوة إلى تدخل ملكي --- أمام عجز رئيس الحكومة الذي رفع من جهته شعار محاربة الفساد؟!...----  لوضع النقط على الحروف في هذه النازلة لأسباب "حلوفية" تحالفية للنبش في كيفيةالتدبير المالي الحكومي ككل في هذه الوزارة التي هي مثار نقاشات في المجالس الخاصةوالعامة بالأطلس المتوسط ككل؟

هدية العيد المسمومة من بريد المغرب لزبنائه في الشباك الأوتوماتيكي

هدية العيد المسمومة من بريد المغرب
 لزبنائه في الشباك الأوتوماتيكي
 البوابة الإلكترونية"فضاء الأطلس المتوسط"/آزرو-محمد عبيد
 تسبب الإضراب الوطني في قطاع البريد ليوم أمس الخميس ونهار يومه الجمعة 24و25يوليوز 2014 في تعطيل مصالح العديد من المواطنين، و يبقى أبرز الأضرار ذاك المرتبط بخدمات الشيكات البريدية وأساسا الشباك الأوتوماتيكي لهذه الخدمة..
وقد تزامن هذا الإضراب مع موعد صرف الأجور خصوصا في فئة المتقاعدين فإن الأمر لم يكن بالمقبول من إدارة البريد ككل للسهر على توفير الذخيرة المالية بهذه الشبابيك سيما وأن ظرفية الإضراب أيضا تزامنت مع نهاية رمضان المبارك وقرب عيد الفطر الذي يتطلب من مستعملي هذه الشبابيك الإعداد لزكاة رمضان "الفطرة"...
 وقد عاينت الجريدة في آزرو مجموعة من المواطنين من بينهم متقاعدين، أمام مكتب البريد بأحداف في مدينة آزرو مابعد صلاة الجمعة، وعلامات التذمر على محيياتهم ليس بسبب الإضراب الذي يبقى حقا لمنظميه بحسب ماقد يكونوا قد استندوا عليه من مواقف بل امتعاض المواطنين يذهب إلى حد التساؤل:"هل لا تمتلك ادارة البريد الجرأة في الإقدام على الأقل على تطعيم الخزان الالكتروني بالأوراق المالية القابلة لطلبات السحب من قبل زبناء بريد المغرب؟"
ويتخوف االممواطنون المستعملون للشباك الأوتوماتيكي لبريد المغرب من أن تعرف هذه الوضعية استمرارا مع نهاية الأسبوع حيث دعت النقابات المعلنة للإضراب إلى مقاطعة المداومة يومي السبت والأحد 24 و 25 ما 2014 مما يعني حرمان الخدمات لمستعملي الشبابيك الأوتوماتيكية لبريد المغرب قد يطول أكثر من 4أيام سيما إن تزامن يوم الاثنين مع عيد الفطر؟ فأية سعادة سيسعد بها زبناء الشباك الأوتوماتيكي لبريد المغرب؟ وهل تم التفكير مليا في هذه الوضعية الاجتماعية والإنسانية معا ممن يفترض فيهم مراعاة مصالح الوطن والمواطنين؟

الأربعاء، 23 يوليو، 2014

فضائح المخيمات بإقليم إفران في عهد الوزير أوالزين؟ قضية و موقف //


فضائح المخيمات بإقليم إفران في عهد الوزير أوالزين؟
البوابة الإلكترونية"فضاء الأطلس المتوسط"/آزرو-محمد عبيد
تعثر ملحوظ في سير وتدبير المخيمات الصفية بمراكز التخييم لوزارة الشباب والرياضة بإقليم إفران بالرغم من دخول المرحلة الثانية منذ 16يوليوز الجاري بعد انصرام الأولى (مابين 2و14يوليوز2014) يخلف امتعاضا وقلقا لدى كل المتتبعين للشأن التخييمي فضلا عن المنتسبين أو المستفيدين من هذا المجال... كون المتتبع لأشغال تهيئ المخيمات للصيفية بمراكز التخييم بكل من عائشة امبارك وأوسماحة وخرزوزة ورأس الماء وبنصميم يقف على  اختلالات واضحة لا تتماشى ودفتر التحملات من حيث إعادة تبليط أو تجهيز هاته المراكز بسبب انطلاقة الأشغال قبل فتح الأظرفة من قبل المندوبية الإقليمية لوزارة الشباب والرياضة بإقليم إفران  بنية تفويتها لمقرب من النائب وتحت احتجاجات المشاركين في الصفقة من طرف المقاولين ومراسلة الخازن الاقليمي تراجع النائب ليتم إعادة فتح الأظرفة التي رست صفقتها على مقاولة أخرى من مكناس....، وانطلق الموسم والأشغال تشوبها تعثرات وغير متطابقة  لما حمله دفتر التحملات من حيث نوعية الصباغة التي كان من المفروض أن تكون صباغة مائية تحولت في الانجاز إلى طلاء بمادة الجير الذي يتضح للعيان بعين المكان سواء على جدران المرافق او في غرف النوم للأطفال المخيمين والحجر والأشجارحيث ناهزت صفقة الأشغال الموحدة مبلغ350000درهم (علما أن الاعتماد المفتوح لهذه الغاية هو 490.000درهم ) موزعة على جميع المخيمات (راس الماء ،بنصميم ،خرزوزة،عائشة امبارك ،أوسماحة) ولا شيء مطابق، في المرافق الصحية والمطابخ، وقواعد الخيام ، وإصلاح الخيام ....
فكيف سيتم إصلاح الوضعية التي تظهر على الأشغال بكافة مخيمات الأطلس.. وقد ارتفعت الأصوات بمخيمات الأطلس المتوسط أمام هذه الوضعية للمطالبة بضرورة الوقوف عن هاته الملاحظات والعمل على مكافحة سوء التدبير الذي تعرفه هذه المخيمات، ابتداء من الصفقات التي تشوب حولها شبهات؟... إذ أفادت مصادر جد مطلعة للجريدة أن الخزينة لم تؤشر على صفقة إصلاح المخيمات لأنها رست على مقاولة لم تصل إلى عتبة 25 %... والنائب الإقليمي لوزارة الشباب والرياضة بإفران  لم يطبق مسطرة استفسار المقاولة حول الوضعية... وليبقى التساؤل المطروح هو أن موسم التخييم انطلق والأشغال تعرف اضطرابا في المرافق والفضاءات، ولا تلبي حاجيات الجماعات؟...
 أما من حيث صفقات التغذية، فيشتكي معظم المستفيدين من ارتفاع الأسعار في المواد لأنها فوتت بطرق مكولسة لممونين موالين لحزب الوزير محمد أوزين الحركة الشعبية؟ وبدعم قوي ان لم نقل تحت ضغط  على المندوب الاقليمي لوزارة الشبابا والرياضة من قبل مقربين من الوزير على مستوى جماعته القروية بوادي إيفران؟
وضعية كارثية إذن تعيش عليها مخيمات الأطلس المتوسط بدء من ضعف القدرة الاستيعابية للمراكز لغياب التجهيزات الأساسية، الأثمنة الخيالية لمجموعة من المواد الغذائية، عدم احترام دفتر التحملات بالنسبة للممونين ليبقى أيضا معها تسجيل مواقف مثيرة بخصوص غياب الحس بالمسؤولية والدور التربوي والإداري لرؤساء معظم المخيمات...، ذلك أن الشبهات و الوقائع التي تلوكها الألسن من المهتمين بشأن التخييم بالإقليم  تذهب حد الإشارة إلى أن معظم الوافدين المعينين بمراكز التخييم اعتادوا الاستفادة من "سخاوة" مخيمات الأطلس والاستفادة من منح أطفالها (التلاعب في أعداد الجماعات الحاضرة وفي كثير من الأحيان الاستعانة بمديري بعض المخيمات الفرعية ومقتصديها )؟؟؟ ناهيك عن تلك الحالات المشمئزة للنفوس قبل الأنوف والتي توجد عليها مجمل المرافق بمخيمات الأطلس المتوسط أساسا بإقليم إفران إذ في بنصميم مثلا ، المطبخ المجاور للعين في حالة مزرية، والخيام ، والمطابخ الفرعية، وتجهيزات النوم "بونج"، حصير ممزق..... وتبقى أكبر الزلات تتجلى في كراء سيارات العمل والتنقل لفائدة مسييري  مراكز التخييم الخمس  بهذه المنطقة عندما خلفت لدى الأطر المرتبطة استغربا مثيرا كيف سمح النائب الاقليمي لنفسه استغلال سيارة مكراة ووضعها تحت تصرفه الشخصي لحرمان احد رؤساء المراكز الخمس للتخييم؟.. والصفقة تجاوزت المبلغ المتعارف عليه من ناحية عدد السيارات التي يجب اعتمادها في الأطلس المتوسط؟حسب معلومة فإن قيمة كراء السيارة الواحدة لليوم الواحد لا تقل عن 700درهم ومن وكالة كراء السيارات من مدينة فاس؟؟)
شوائب التدبير المالي وخصوصا ما يتعلق بتدبير حصص البنزين المخصصة للتنقلات بين المراكز -التي يبقى قرار الاستفادة رهين بموافقة السيد المندوب- تثير اكثر من علامة استفهام حولها تتطلب العقلانية واستحضار المسؤولية لضمان السير العادي لهذا الشأن التخييمي حفاظا على سلامة المخيمين.. نفس الشيء بالنسبة للحصص المخصصة للغاز،الاعتمادات المخصصة للتنشيط التربوي والرياضي بالمخيمات والتي أصبح البعض ممن تحملوا تدبير القطاع إقليما يعتبرونها امتياز لا لشيء لكونهم على علم أن لاشيء على ما يرام، علما أن قيادة مخيمات الأطلس المتوسط هي التي كانت تتصرف على اعتبارها أنها مكونة من فرق عمل هي الأقرب إلى الميدان من التقارير المرفوعة...
إكراهات المنطقة هي الأخرى لها تأثيرها على الملف على اعتبار أن وزير القطاع من الإقليم الذي يعتبر الأكبر من حيث مراكز التخييم على الصعيد الوطني، و التي كان من المفروض إعطاؤها قيمتها الإيكولوجية والتاريخية وإعادة هيكلتها ورد الاعتبار للإقليم على الأقل انطلاقا من هدا المرفق والذي يستهلك ميزانية كبيرة نتائجها فيها نوع من الضبابية لتناقض واقع الحال مع الشعارات المرفوعة الجوفاء والتي لا تحمل إلا الاسم بنسبة كبيرة، ليبقى الغرض من إثارة هذا الموضوع  هو اذا كان معالي الوزير قد رفع شعار التصدي للمفسدين؟ فليبدأ من إقليمه مسقط رأسه لإعطاء العبرة، وربط المسؤولية بالمحاسبة وضمان تدبير معقلن للمخيمات بناء على اعتماد جودة الخدمة المقدمة للأطفال عوض الالتزام بالنفخ في الأرقام وقبول رفع تقارير مغلوطة لتبرير مصاريف مواد لم تستهلك ستتحول بقدرة قادر إلى "دريهمات" معدودات ولا إشكال في تعدد المستفيدين من الصفقة؟ – تعويضات هزيلة غير مشجعة للأطر على المخيمات وظروف استقرار بدائية ما يدفعهم إما لعدم المبالاة وإما للبحث عن أكبر استفادة مادية وغذائية إن اقتضى الحال تخفف عنها أتعاب الدخول المدرسي ولو على حساب المال العام..المهم هو أن مصلحة المخيمات تعتمد مساطير معروفة لتعيين رؤساء المخيمات والمراكز التخيميية باعتبارها القطاع الوصي..
السؤال المطروح هل فكرت وزارة الشباب والرياضة في تغيير سياستها بخصوص مصلحة المخيمات واعتماد آليات شفافة للمحاسبة المالية والإدارية والتربوية لضمان وتحقيق شعار العطلة للجميع؟ والذي لم يعرف تطورا إلا على مستوى العدد في حين تراجع  الجوهر عن مكتسبات تم تحقيقها في فترات سابقة، فالسياسة المتبنية من طرف مسؤولي وزارة الشباب والرياضة مبنية على الواجهة لكن واقع الحال يغني عن السؤال!؟!.

سر انتحار أستاذ الإعلاميات بآزرو

سر انتحار أستاذ الإعلاميات بآزرو
البوابة الإلكترونية"فضاء الأطلس المتوسط"/آزرو-محمد عبيد
لم يتطلب كشف حقيقة سبب إقدام الأستاذ إدريس الطالبي بالمعهد التكنولوجيا التطبيقية بمدينة إفران (الإعلاميات) الذي وجدت جثته  يوم الأحد 20يوليوز2014 معلقة في جدع شجرة بالغابة المسماة “بويغيال”  على مستوى الحي المحمدي وسط مدينة آزرو.. حيث خفف المنتحر على السلطات الامنية والقضائية وكل من يعنيه أمر تحمل هموم البحث والتحقيق بكتابة ورقة اعتراف إقدامه بكل تلقائية على الانتحار لأسباب خاصة به و موضحا أنه قبل الإقدام على الانتحار صفى كل ديون التي بذمته من خلال معاملاته التجارية أخرها بقال الحي ... و أن الباقي من ماله هو رصيد في كل من مركز الشيكات البريدية و بالبنك و أن ما تبقى له قبل الانتحار من فلوس الجيب هو ورقة مالية قدرها 100 وهي التي تم أيضا العثور عليها بجيب سروال المنتحر.. 
 الأستاذ المنتحر  المدعو قيد حياته إدريس الطالبي من مواليد 1980 المنحدر من كلميمة عازب كان ينتظر أن يعقد قرانه بإحدى الفتيات بالمدينة الصيف الجاري إلا أن  خبر انتحاره فاجأ الجميع ..
وكان أن توصلت المصالح الامنية بآزرو يوم الأحد الأخير حوالي الساعة 3 زوالا بخبر العثور على شخص معلق بأحد أغصان شجرة بالغابة المجاورة للحي المحمدي لتنتقل على الفور عناصر الضابطة القضائية التي عاينت جثة الهالك معلقة بواسطة حبل بلاستيكي، وبعد التفتيش على ملابسه ثم العثور على ورقة مكتوبة بخط اليد تفيد أن الهالك أقدم على وضع حد لحياته بنفسه و أن المسؤولية تعود له بنفسه وارجع الدواعي إلى عدم ارتياحه و الحالة النفسية التي يعاني منها.
و قد تم نقل جثة الهالك إلى مستودع الأموات بالمستشفى الاقليمي بالمدينة بإذن من وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بآزرو إلا أن أخ الهالك الذي قدم من إقليم الرشيدية فور تلقيه الخبر الفاجعة يفضل عدم إجراء  أية عملية تشريح متفهما الظروف النفسية التي كان يعاني منها أخوه خلال الأشهر الأخيرة- بحسب ما حمله محضر الاستماع إليه- . 

الثلاثاء، 22 يوليو، 2014

وضع حد لنشاط عصابة دولية ترويج الكوكايين بالأطلس المتوسط من طرف شرطة آزرو إفران

وضع حد لنشاط عصابة دولية ترويج الكوكايين بالأطلس المتوسط
 من طرف شرطة آزرو إفران
البوابة الإلكترونية"فضاء الأطلس المتوسط"/آزرو-محمد عبيد
أمر الأستاذ عبد اللطيف الزويتني -الوكيل العام بمحكمة الاستئناف بمكناس- يوم السبت 19 / 07 / 2014 باعتقال عصرين خطيرين لعصابة عثت في منطقة الأطلس المتوسط  بترويجها  لمخدرات قوية ، ويتعلق الأمر بكل من ( ع – ل ) و ( ص – م ) اللذين تم  إيداعهما  بالسجن المدني تولال2 في انتظار محاكمتهما بالمنسوب إليهما بتهمتي الحيازة والاتجار الدولي في المخدرات الصلبة"الكوكايين".
وتعود تفاصيل هذه القضية التي استأثرت باهتمام الرأي العام  بالجهة ككل على اثر توصل  المصالح الأمنية بالمفوضية الجهوية للأمن الوطني بآزرو بمعلومات دقيقة حول أحد الأشخاص الذي يعبر منذ مدة مدينة آزرو في اتجاه مدينة بني ملال والذي تحوم حوله شكوك الاتجار والوساطة في المخدرات الصلبة من نوع الكوكايين... مما تتطلب من الشرطة فرض الرقابة والتتبع والترصد خلال الأيام القليلة المنصرمة حيث لم تذهب مجهوداتها ويقظتها سدى حين نجحت في العملية ووضع حد لنشاط أحد المتاجرين المعتبر أحد عناصر شبكة دولية التي حامت حولها رائجات ممارسة نشاطها بمنطقة الأطلس المتوسط...سيما بعد أن كان قد أعطى الوكيل العام بحكمة الاستئناف بمكناس أوامره الصارمة على إثر توقيف المتهم الأول من خلال إرسال عينة من المسحوق المحجوز إلى مختبر التحليلات الجنائية بولاية امن مكناس والمختبر الوطني بولاية الدار البيضاء الكبرى لتؤول النتائج إلى تأكيد أن المسحوق الأبيض المحجز هو مخدر "الكوكايين".
وهكذا وفي بتاريخ 16 يوليوز من الشهر الجاري تمكنت عناصر الشرطة القضائية بخبرتها الميدانية وبتعليمات المراقب العام بالمنطقة الإقليمية للأمن الوطني بإفران السيد محمد بن عطى و رئيس المفوضية الجهوية للأمن الوطني بأزرو العميد الرئيسي السيد إلياس أموكال بعد توصلهما بخبر أن المعني بالأمر في طريقه من مدينة فاس إلى آزرو لأجل التنقل من بعد إلى بني ملال بواسطة  إحدى سيارات الأجرة العابرة للمدينة حيث تم ضرب نقط المراقبة على السيارة المذكورة و إيقاف المدعو ( ع – ل ) ذوي السوابق العدلية في المجال نفسه، فكانت فطنة المصالح الأمنية بأزرو سباقة إلى حجز كيسين بلاستيكيين يحتويان على مسحوق أبيض يزيناني حوالي 100 غرام من أصل سبع كيلوغرامات سبق أن تزود بها من قبل، فيما أكدت التحاليل العلمية و التقنية أن الأمر يتعلق بالمخدرات القوية، فسارت العناصر الأمنية في اتجاه البحث المعمق لتقودهم العملية إلى الكشف عن خيوط شبكة و عصابة إجرامية متخصصة في الانجاز في المخدرات القوية خاصة بمحور بني ملال و النواحي، فتم تشكيل فرق قضائية من شرطة آزرو التي تنقلت إلى بني ملال فنجحت في إيقاف أحد الرؤوس المدبرة لتلك العمليات المدعو ( ص – م ) والملقب ب"صدام" ببني ملال، حيث كانت عملية إيقافه يوم 17 يوليوز من الشهر الجاري  في حين مازال البحث جاريا عن خيوط هذه الشبكة بالمنطقة ككل...
وقد خلفت هذه العملية التي قامت بها عناصر الضابطة القضائية ورئيس مفوضية آزرو في محاربة أصحاب المخدرات والإجرام استحسان الساكنة والرأي العام المحلي نظرا لما يقومون به من مجهودات يوميا للتصدي لمختلف الجرائم.
وجدير بالذكر أن إدارة الجمارك  دخلت على خط المطالب  ذلك أنها نصبت نفسها طرفا في الادعاء  بمتابعة المتهمين معا بأدائهما غرامة مالية لإدارتها، إذ طالبت تعويضات  يؤديها الموقوف الأول  قدرت ب 13.212.000,00 درهم تشكل ثلاث مرات قيمة المخدرات من الكوكايين المرتكب الغش بشأنها (الفصل 279 المكرر من مدونة الجمارك) .
فيما فرضت على الموقوف الثاني أداء غرامة مالية قدرها 6.480.000,00 درهم تشكل ثلاث مرات قيمة المخدرات من الكوكايين المرتكب الغش بشأنها (الفصل 279 المكرر من مدونة الجمارك ) أدائه لفائدة إدارة الجمارك لمبلغ إضافي قدره 2.160.000,00 درهم ليقوم مقام المخدرات التي لم يتم حجزها ( الفصل 213 من مدونة الجمارك).
هذا مع أدائهما مبلغ إضافي قدره 4.320.000,00 درهم ليقوم مقام المخدرات التي لم يتم حجزها (الفصل 213 من مدونة الجمارك) مصادرة كمية المخدرات المحجوزة من أجل الإتلاف، تحديد مدة الإكراه البدني في الأقصى، مع تحميل المتهمين صائر الدعوى.

الاثنين، 21 يوليو، 2014

تتويج الموسم الرياضي لكرة السلة بآزرو في حفل فطور جماعي

تتويج الموسم الرياضي لكرة السلة بآزرو في حفل فطور جماعي
البوابة الإلكترونية"فضاء الأطلس المتوسط"/آزرو-محمد عبيد
احتفل النادي الرياضي لكرة السلة آزرو بتتويج موسمه الرياضي 2014/2013 بورقة الصعود إلى القسم الوطني الثاني للعبة، وبمناسبة انتهاء الدوري الرمضاني لكرة السلة المختلطة  في محطته الثانية.
وذلك من خلال تنظيم النادي لفطور جماعي مساء الجمعة الأخير 18يوليوز 2014 بالمركب الرياضي لآزرو ..
 الحفل الذي عرف حضور رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة السلة السيد مصطفى أوراش إلى جانب قائد ممثل باشوية إفران وممثل الأمن الوطني بآزرو وضيوف آخرين فضلا عن مكونات الفريق من أطر تسييرية وتقنية ولاعبين ...
 وتميز الحفل بعد تناول وجبة الفطور الجماعي تحت خيمة نصبت بفضاء المركب بتكريم أحد وجوه المدينة الذي يحظى بالاحترام والتقدير لما يسديه من خدمات جليلة وتعاون مع كل المواطنين المتوافدين على المقاطعة الحضرية بأحداف السيد مولاي الصديق بن عمي الذي قدمت له شهادة تقديرية بالمناسبة، الشواهد التقديرية التي أيضا حظي بها السيد عمر النوري والسيدة أسماء آيت امو ..
 كما تسلم لاعبون من النادي أظرفة مالية اعتبارا لمردوديتهم وعطائهم ومواظبتهم داخل النادي ويتعلق الأمر باللاعب حسن الرشايبي واللاعب عبدالله المرابطي واللاعب الجزولي فضلا عن المدربة السيدة مفتاحة نيتلحو.

تكريم الناجحين في الباكالوريا بجمعية أرز الأطلس للتنمية ...في آزرو

تكريم الناجحين في الباكالوريا بجمعية أرز الأطلس للتنمية في آزرو

البوابة الإلكترونية"فضاء الأطلس المتوسط"/آزرو-محمد عبيد
في جو عائلي مزج بين التربوي والاجتماعي، أشرفت جمعية أرز الالأطلس للتنمية الاجتماعية والثقافية والاقتصادية والبيئة بمدينة آزرو ليلة السبت 19يوليوز 2014 بمقرها الكائن في أحداف على حفل التميز لفائدة التلاميذ المتفوقين في امتحانات الباكالوريا دورة يونيه 2014...
 وقد خلف الحفل، الذي حضره رئيس المجلس الإقليمي لعمالة إفران وأطر الجمعية إلى جانب آباء وأولياء التلاميذ المكرمين فضلا عن ضيوف آخرين، أثرا عميقا في نفوس المتوجين والحاضرين، حيث هنأ رئيس الجمعية في كلمته المتوجين على تفوقهم وكذا أسرهم على دعمهم لأبنائهم داعيا إياهم العمل على المزيد من البذل والجهد لمسار تعليمي أفضل لاقتحام الحياة العملية أكثر قناعة وعطاء، وجعلهم قدوة يقتفي أثرها غيرهم...
 وفي سياق الاعتراف بما يقدمه أعضاء الجمعية من خدمات لم تفت المناسبة تقديم عبدالله أوحادة- رئيس المجلس الإقليمي- للجمعية المنظمة كلمة شكر وامتنان للمجهودات القائمة من أجل تجفيز المتمدرسين وكافة المنخرطين بالجمعية على الحضور الفاعل والوازن في كل المجالات التي تندرج ضمن اهتمامات الجمعية ككل، كما ضمّن كلمته تعبيرا في حق المحتفى بهم راجيا لهم مستقبلا واعد دراسيا وعمليا ...
هذا وقد تسلم الجوائز حسب الثانويات الثلاث بالمدينة، كل من:
(*) ثانوية طارق بن زياد:
- شرقاوي أسماء – علوم رياضية // جميعات شيماء –علوم فزيائية// حوام زهرة- علوم اقتصادية// دحماني يسرا-آداب// الودغيري سعيد- علوم إنسانية// الزين سفيان- تدبير إسباني.
(*) ثانوية ميشليفن:
-فاطمة بشار- آداب// نشواني ياسين- علوم الحياة// بنخدة سلوى- علوم فزيائية.
(*) ثانوية محمد الخامس:

ميلامين ايمان – آداب// بلعيد عصام- علوم فزيائية.