الأحد، 22 يناير، 2017

قافلة مؤسسة محمد الخامس للتضامن تحل بإقليم إفران: ثلاثة آلاف مستفيد من المساعدة الإنسانية لتجاوز محن الصقيع

قافلة مؤسسة محمد الخامس للتضامن تحل بإقليم إفران:
ثلاثة آلاف مستفيد من المساعدة الإنسانية لتجاوز محن الصقيع
*/*البوابة الإلكترونية"فضاء الأطلس المتوسط"/آزرو-محمد عبيد*/*
استفادت 737 أسرة بتراب الجماعة القروية لتيمحضيت من مساعدات قدمتها قافلة عن مؤسسة محمد الخامس للتضامن وذلك يومه الأحد 22يناير2017، المساعدات التي جاءت تنفيذا للتعليمات السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس الرامية إلى مساعدة سكان المناطق المتضررة من موجة البرد القارس وتساقط الثلوج والانخفاض الشديد لدرجات الحرارة خلال هذه الفترة...
وتأتي هذه المحطة الأولى برسم سنة2017 ضمن باقي المحطات التي ستزورها القافلة بإقليم إفران هذه الأيام لمساعدة الساكنة على مواجهة موجة البرد والتخفيف من آثارها بهذه المناطق ذات التضاريس الوعرة، والأكثر تعرضا للضرر في هذه الأيام التي شهدت تساقطات ثلجية أغلقت جل منافذ العبور من وإلى إقليم إفران وباقي الاتجاهات بالأطلس المتوسط...
ومن شأن هذه العملية الإنسانية،التي تمت بتنسيق بين مؤسسة محمد الخامس للتضامن والسلطات الإقليمية والمحلية والأمنية، أن تساهم في تكريس قيم التضامن والتآزر، ومساعدة سكان المنطقة على تجاوز الظروف الصعبة التي تتزامن مع التساقطات الثلجية القوية بالإقليم، وقال الدكتور فريد الطنجاوي الجزولي مدير القطب الإنساني بمؤسسة محمد الخامس للتضامن المشرف على هذه القافلة: "إن هذه المبادرة الاجتماعية والإنسانية التي يتم تنفيذها بشراكة وتنسيق مع السلطات الإقليمية والمحلية تندرج في إطار التوجيهات السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس من أجل التعبئة لمواجهة آثار موجة البرد والصقيع الناتجة عن انخفاض درجات الحرارة بالعديد من المناطق بالمغرب وضمنها الأطلس المتوسط من خلال بوابته إقليم إفران... وتروم هذه العملية بالأساس إلى مساعدة الساكنة بالمناطق الجبلية على مواجهة آثار موجة البرد والصقيع التي تشهدها هذه المناطق خلال هذه الفترة من السنة.."، كما أوضح المتحدث أنه تمت تعبئة العديد من الموارد المادية والبشرية واللوجيستيكية لتحقيق الغرض من هذه القافلة"... ومضيفا القول:"إن هذه القافلة الإنسانية التي تحط اليوم بتراب الجماعة القروية لتيمحضيت، ستستفيد من خدماتها 737 عائلة من بين 3000عائلة مستهدفة بإقليم إفران حيث ستحط القافلة الرحال بكل من منطقة سنوال وجماعة ضاية عوا"....
هذه العملية ثمنها عاليا السكان الذين حجوا باكرا من مختلف الدواوير(حوالي23دوار) والمشيخات الأربع (آيت بن يعقوب، آيت بن حسين، آيت حسين أوحند، وآيت أمحمد) المكسوة بالثلوج والمعزولة عن العالم الخارج إلى نقطة المساعدات بالمدرسة المركزية لمرابطين، لتلقي المساعدات التي تكونت من أغطية ومواد غذائية (سكر وزيت وشاي وحليب وقطاني...)، حيث عبر عدد منهم في تصاريح صحفية لمختلف وسائل الإعلام المحلية والوطنية عن الفرحة بهذه الالتفاتة الإنسانية المنبثقة عن المبادرة الملكية السامية و المعبرة عن المجهودات المبذولة من طرف مؤسسة محمد الخامس للتضامن الرامية إلى فك العزلة عن الساكنة الجبلية، والمساهمة في تحسين ظروف عيشهم في هذه الفترة التي تعرف صعوبات كبيرة للولوج إلى الطرق والمسالك والأسواق والمرافق الحيوية...

السبت، 21 يناير، 2017

تشويه سورة قرآنية في المرجع الرسمي للتربية الإسلامية بالمدرسة المغربية

تشويه سورة قرآنية في المرجع  الرسمي
للتربية الإسلامية بالمدرسة المغربية
*/*البوابة الإلكترونية"فضاء الأطلس المتوسط"-آزرو-محمد عبيد*/*
وقف أساتذة ومتعلمون معا على أخطاء غير مقبولة في الكتاب المدرسي الخاص بالتربية الاسمية للسنة الرابعة ابتدائي أساسا في مادة القران الكريم وبالضبط سورة "الليل" من حيث تحريف(الآية 13) أو من حيث تقزيم السورة ككل بحذف الآية الأخيرة(الآية21: ولسوف يرضى) ضمن الكتاب (انظر الصورة رفقته) ..
 فبعد الضجة التي رافقت إصدار المراجع الخاصة بالتربية الإسلامية على مستوى التعليم الابتدائي خاصة ما يتعلق بتغيير آيات قرآنية عن مواضعها وتقديم تفاسير خاطئة لكلمات وآيات قرآنية، وهي الضجة التي أسكتتها وزارة التربية الوطنية بادعاء أن الكتب الرائجة آنذاك في السوق لم تحصل على المصادقة النهائية للوزارة وبالتالي فهي غير مسؤولة عن الأخطاء الواردة بها، ماذا ستقول هذه الوزارة الآن في تحريف أية من سورة الليل بكتاب السنة الرابعة وهو الكتاب المعتمد رسميا ويتم العمل به منذ توصل المؤسسات التعليمية به خلال شهر أكتوبر، إذا كانت هذه الوزارة قد نجحت منذ الاستقلال إلى نهاية الموسم الدراسي 2016/2015 في ضمان سلامة المحتوى التعليمي عندما يتعلق الأمر بسور وآيات قرآنية أو أحاديث نبوية شريفة من خلال المراقبة الصرامة لهذه المواد التعليمية درء لأي مساس بقدسية القران والأحاديث النبوية، فإن هذا النجاح سينقلب إلى انتكاسة وضعف وارتجال خلال الموسم الدراسي الحالي بعد توالي فضائح منهاج التربية الإسلامية، وهي فضائح يرجح استمرارها وانكشافها مع تقدم الأطر التربوية في تقديم المحتوى الجديد لهذه المادة يوما بعد آخر....
                                                                           

الجمعة، 20 يناير، 2017

تكريم وإسعاف في أيام الموظف بعمالة إفران

تكريم وإسعاف في أيام الموظف بعمالة إفران 

*/*البوابة الإلكترونية"فضاء الأطلس المتوسط"آزرو- محمد عبيد*/*
احتفلت جمعية الأعمال الاجتماعية بعمالة إفران بحر الأسبوع الجاري بأيام الموظف التي انطلقت منذ الثلاثاء الأخير الذي عرف تنظيم قافلة طبية بتنسيق مع المندوبية الإقليمية لوزارة الصحة بإفران، استفاد منها 206 شخصا في فحوصات الطب العام وطب الجهاز العظمي وطب أمراض الأعصاب وخدمات تشخيص السكري فضلا عن خدمات تشخيص داء فقدان المناعة... ولقد تكون الطاقم الطبي من 25 طبيب وممرض...
ففي حفل تكريم مجموعة من الموظفين والأعوان المحالين على التقاعد جرى ما بعد عصر يوم الأربعاء 18يناير2017 بقاعة المناظرات، الذي قدمت فقراته السيدة فاطمة الزهراء تغجدادي، أشرف  كل من الدكتور حمو أوحلي رئيس المجلس الإقليمي لعمالة إفران والسيد إحسان صديقي باشا مدينة إفران على تقديم الشواهد التقديرية والهدايا  للمكرمين  بعد  أن ألقيت كلمتان من طرف كل السيدة خديجة آيت قدور نائبة جمعية الأعمال الاجتماعية لموظفي عمالة إفران نيابة عن الرئيس السيد عزيز حِرشي وأخرى من قبل رئيس المجلس الإقليمي لعمالة إفران، الكلمتان اللتان حملتا عبارات الثناء والشكر والتقدير لمجهودات المتقاعدين المكرمين واعترافا بالخدمات الجليلة التي قدموها خلال مشاويرهم في العمل، وتعلق الأمر بكل من السيدات والسادة الآتية أسماؤهم:
عبد الكريم آيت بن علي – محمد أوعماليش – إدريس يشو – محمد موزميق – خديجة الواز – مولود إيشو – تورية بنوحيب – نزهة شاكر – احمد بودراع – الحسن بونعام – محمد سليماني – عبد الله بوطيب – نور الدين بن حمان.
هذا وتضمن برنامج الأيام التي اختتمت يومه الجمعة 20يناير2017 بعض الأنشطة الموازية من بينها خرجة إلى فضاءات ايكولوجية بزاوية وادي إيفران وعروض فنية بهلوانية لفائدة الأطفال...

الأربعاء، 11 يناير، 2017

ميلاد المرصد الإقليمي للصحافة والإعلام بإفران

ميلاد المرصد الإقليمي للصحافة والإعلام بإفران

*/*البوابة الإلكترونية"فضاء الأطلس المتوسط"/آزرو-محمد عبيد*/* 
تم يومه الاربعاء11يناير2017 بمدينة إفران تأسيس جمعية تضم مختلف الفاعلين المحليين في مجال حقل الإعلام والتواصل بهدف المساهمة في نشر الوعي الصحافي ونشر الثقافة والمعرفة الإنسانية وتعميق الوعي لدى المواطن والنهوض بالصحافة سواء محليا أو وطنيا لتكون الوجه المعبر والصادق عن الوطن والمواطن التعريف بدور الصحافة في المجتمع والإسهام في تطوير الإعلام والصحافة والمحافظة على تقاليد وشرف المهنة... فضلا عن رعاية حقوق الفاعلين الإعلاميين والصحفيين بإقليم إفران  والدفاع عن مصالحهم وتمكينهم من أداء رسالتهم الصحافية والعمل على ضمان الحرية اللازمة لهم لأداء واجبهم الصحافي... كما تسعى الجمعية إلى تقديم الخدمات المهنية والثقافية والاجتماعية والصحية سواء للفاعلين في الحقل الإعلامي أو غيرهم ممن قد تدعو الضرورة إلى تبني حالاتهم ودعمها ماديا ومعنويا... والتعاون مع مختلف الجهات والهيئات والجمعيات والمشاركة في أنشطتها والإسهام في دعمها في مهامها... وأيضا مع العمل على تنظيم وعقد دورات وندوات ومؤتمرات متخصصة في مجال الصحافة وكذلك إصدار النشرات والمطبوعات التي تعني بشؤون مهنة الصحافة والإشعاعية للإقليم والأنشطة الإقليمية ككل، وخلق جسور التعاون مع الجمعيات المحلية والإقليمية المشابهة وكذلك التعاون مع الجمعيات الوطنية والعربية والدولية العاملة في مجال الصحافة سعيا منها في النهوض بالمستوى المهني والثقافي للصحافيين عن طريق الارتقاء والاهتمام بالدورات الصحافية والاستفادة من الخبرات. 
 فبعد الوقوف على هذه الأهداف وتحديد تسمية الجمعية التي أطلق عليها إسم"المرصد الإقليمي للصحافة والإعلام"، وكذا القانون الأساسي، باشر مجموعة من الإعلاميين والمنتمين للمنابر الإعلامية سواء منها الورقية أو الالكترونية بإقليم إفران، عملية تشكيل المكتب المسير الذي جاء على النحو التالي:
الرئيــــــــس: محمـد الخـولانـي
نائب الرئيس: محمـد عــبـيـــــد
الكاتب العـام: عبد السلام أقصـو
نائب الكاتـب: محمد ديدي علوي
أميــن المـال: أحمـد الأنـصــاري
نائـب الأمين: إدريس بــــــــدوي
مستشارون مكلفون بمهمة: سعيد الخولاني – هشام بشار – محمد صدقي.
 ولترفع أشغال الجمع بقراءة الفاتحة على أرواح فقيدي الإعلام والصحافة بإقليم إفران كل من المرحوم السويسي باسيدي والمرحوم لحسان مصحو والمرحوم سليمان العبدي.

إفران تخلد الذكرى73لتوقيع وثيقة المطالبة بالاستقلال

إفران تخلد الذكرى73 لتوقيع وثيقة المطالبة بالاستقلال
*/*البوابة الإلكترونية"فضاء الأطلس المتوسط"/آزرو-محمد عبيد*/*
خلدت مدينة إفران يوم الثلاثاء10يناير2017 الذكرى73 لتقديم وثيقة المطالبة بالاستقلال التي تعتبر إحدى المحطات الرئيسية في تاريخ الكفاح الوطني الذي خاضه العرش والشعب من أجل الحرية والانعتاق من رقبة الاستعمار، وذلك من خلال حفل الذي نظمته كل من المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني  بإفران والمندوبية الجهوية السامية للمقاومة وأعضاء جيش التحرير بمكناس وجمعية نادي الشاشة للطفولة والشباب بآزرو بقاعة المناظرات تحت شعار:"حتى لا ننسى، فلنتذكر ذكرى11يناير لتوقيع وثيقة المطالبة بالاستقلال"...
 فبعد تحية العلم بالنشيد الوطني من أداء المجموعة الصوتية للثانوية العسكرية بإفران فآيات بينات من الذكر الحكيم، ذكر أحمد امريني المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية بإفران  في كلمته بالمغزى العميق للاحتفال بهذه الذكرى التي تعد مناسبة لاستحضار المحطات الوطنية في تاريخ الأمة المغربية موضحا أن وثيقة المطالبة  بالاستقلال شكلت الخصوصية التي ضمنت الاستمرارية ومبرزا مدى أهميتها  لتنوير أذهان الناشـئة و الأجيال الصاعدة بمضامينها و ترسيخ قيم المواطنة الإيجابية ومبادئ الوطنية الصادقة في وجدان الأجيال المتعاقبة.. من خلال  تجسيد الأبعاد الإنسانية النبيلة للرسالة التربوية وذلك بربط التلاميذ بتاريخ وطنهم وأمجاد رجالاته، وتجسيدا لقيم التضامن والأخوة في علاقات إنسانية وطيدة...
واعتبر المندوب الجهوي للمندوبية السامية للمقاومة وأعضاء جيش التحرير في كلمته أن هذه المناسبة لتخليد الذكرى 73 لتقديم وثيقة المطالبة بالاستقلال تؤشر على تلاحم الشعب المغربي من طنجة إلى الكويرة بقلوب مفعمة بأريج الإيمان وعبق الروح الوطنية الصادقة ومشاعر الفخر والاعتزاز والإجلال والإكبار مؤكدا أن هذا  الحدث التاريخي يعتبر منعطفا نضاليا حاسما في مسلسل الكفاح الوطني الذي قاده العرش العلوي المجيد بالتحام وثيق مع الشعب المغربي الوفي من اجل تحقيق حرية الوطن واستقلاله وسيادته..
وقد استمتع الحضور بعد ذلك بعروض أدبية شعرية وأخرى فنية فضلا عن عرض شريط حول الحدث تحت عنوان"نداء التحرير".

الثلاثاء، 10 يناير، 2017

شرطة آزرو تتصدى لمروجي القرقوبي

شرطة آزرو تتصدى لمروجي القرقوبي

*/*البوابة الإلكترونية"فضاء الأطلس المتوسط"/آزرو-محمد عبيد*/*
تمكنت فرقة الشرطة القضائية بالمفوضية الجهوية للأمن الوطني بمدينة آزرو يوم أمس الاثنين09 يناير2017 من إيقاف شخص كان يتاجر في  أقراص الهلوسة على مستوى الطريق مابين وسط المدينة ومخرجها تجاه مريرت، حيث حجزت لديه 60 حبة من الأقراص من نوع "إكستازي"..
وفي نفس الإطار، وضمن مكافحة الجريمة والمخدرات سبق وأن أوقفت عناصر الشرطة قبل ثلاثة أيام (07يناير2017) شخصا آخر على مستوى حي بويقور بأحداف، كان يروج لأقراص الهلوسة حيث كان يستعين في ذلك بدراجته النارية وضرب موعد مع زبنائه في نقط مختلفة عبر هاتفه النقال، والذي بواسطته يربط الاتصال بالمدمنين للتخفي والهروب من إيقافه متلبسا... إذ نجحت الشرطة التي كانت تتربص به لتتوفق في إيقافه وفي حالة تلبس إثر نصب كمين.
وقد تم وضع المعنيين، وهما معا من ذوي السوابق العدلية في مجال ترويج القرقوبي، تحت الحراسة النظرية لاستكمال البحث والتقديم للعدالة.

هكذا تجري تربية السمك في الأحواض برأس الماء بإقليم إفران

هكذا تجري تربية السمك في الأحواض برأس الماء
بإقليم إفران

*/*البوابة الإلكترونية"فضاء الأطلس المتوسط"/آزرو-محمد عبيد*/*
يتميز إقليم إفران عموما ودائرة آزرو بشكل خاص بثروة غابوية غنية تمتد على مساحات شاسعة على الطريق نحو مدينة ميدلت وفي اتجاه مدينة إفران، إذ تحتضن العديد من المنتزهات الطبيعية التي تعد قبلة للزوار بمختلف ربوع العالم ونذكر منها منطقة بنصميم، عين خرزوزة، وأبرزها غابات رأس الماء التي تشتهر بجانب محطات أخرى (عين أغبال وعيون أمغاس الخمسة) بتربية وإنتاج سمك الترويت...
وتتوزع محطات تربية الأسماك التي يشرف عليها المركز الوطني لأحياء الماء وتربية الأسماك على مساحتها 12 هكتاراً وهي: السلمونيات في رأس الماء التي تنتج سنوياً 1,5 مليون وحدة من صغار التروتة المحلية والتروتة القزحية المتأقلمة في المغرب، ومحطة الأسماك اللاحمة في أمغاس التي تنتج سنوياً 400 ألف وحدة من الفرخ الأسود و500 ألف وحدة من الزنجور، فضلاً عن أربعة أقسام موازية تروم جودة المياه وإحياء الماء والطحالب والمصايد..
هذا المركز الوطني لإحياء السمك الماء وتربية السمك الذي يديره المهندس محمد صديق إلى جانب فريق من المهندسين والمهندسة وتقنيين وأعوان حيث يضم أربعة أقسام:
*قسم علم الحيوان وعلم أمراض السمك ويختص بدراسة الجرد الديناميكي الجزئي والكلي للافقاريات في البيئات المائية القارية.ودراسة الإنتاجية الثانوية- التكميلية. ودراسة ورصد الأمراض الموجودة.
* قسم الكيمياء الفيزيائية: ويهتم بدراسة نوعية وصنف مياه الصيد ودراسة التلوث في المسطحات المائية الداخلية ونوعية المياه الداخلية.
* قسم علم الأسماك ويعمل على دراسة جرد المخزون، النظاميات وعلم الأحياء وعلم البيئة للمخزون السمكي ودراسة ديناميات المجتمعات البيئية. وتنمية تربية الأحياء المائية وتقييم مميزاتها.
* قسم علم الطحالب: ويتكلف بجرد للمجتمعات الطحالب الكلي والجزئي في البيئات المائية ودراسة وسائل السيطرة ومكافحة إلإ ثراء الغذائي واستعادة الموائل المائية.
ونقف في ورقتنا الإعلامية هذه مع غابات رأس الماء التي تقع على بعد 5 كلمات من مدينة إفران على الطريق الرابطة  بين أزرو و إفران والتي تعد أحد مراكز الاصطياف الأكثر ارتيادا، ومجالا للراحة ولممارسة الصيد و القنص.. إذ تعد محطة تربية الأسماك برأس الماء المحدثة مند سنة 1957 أبرز وحدة باتت قبلة إنتاج أفضل الأسماك في إفريقيا حيث تميز المركز الوطني لأحياء الماء تربية الأسماك الذي احدث سنة 1981 بازرو بضم أربع محطات لتربية السمك كضرورة بيئية وايكولوجية فضلا عن  ما يلعبه من دور اجتماعي اقتصادي...هذا المركز الذي قال في شأنه المهندس المسؤول عنه:"يرتكز عملنا على الجمع بين الاحتفاظ بمخزون الثروة السمكية من أصل مغربي والسعي وراء تحسين استخدام البيئات المائية  بإدخال أنواع أجنبية من الأسماك من المحيط الخارجي وتكييفها بالمحيط البيئي المغربي لضمان التنوع البيولوجي ليكون قادرا على تلبية الحاجيات والاستجابة لمختلف طرق وأنواع الصيد الترفيهي والرياضي والسياحي والتربوي والتجاري والصيد العلمي.. مما جعل اهتمام فريق المركز من المهندسين والمهندسة وتقنيين وأعوان ينصب حول دراسة النظم البيئية والمائية الحية في إطار تنظيم الصيد وإدارة الموائل وتعزيز واستثمار التنمية والثروة السمكية والتخطيط لاستغلال قطاع الصيد وتطوير البحث العلمي في تربية الأحياء المائية الداخلية... حيث يعتمد المركز الوطني على نظام مائي يتمثل في الأنهار بنسبة كبيرة أكثر من 1500كلم مصنفة و700هكتار من البحيرات الطبيعية والمسطحات المائية وما يقارب 140 من خزانات السدود بما يفوق 120000 هكتار... إذ يتم تزويدها بمخزون سمكي من خلال محطتين أساسيتين هما: محطة رأس الماء الواقعة بين ازرو وافران التي تختص بتربية وتفريخ السلمونيات  كالتروتة القزحية أو قوس قزح 200000 بلعوط ، والتروتة فاريو –النهرية-160000-سمك السلمون المرقط بالبني والفولاذية- ويشرف على هذه المحطة التابعة للمركز الوطني المهندس حسن جبور بمساعدة تقنيين وأعوان تمرنوا واكتسبوا خبرة في مجال تربية السمك. تليها المحطة الثانية من حيث الأهمية دروة المتواجدة بضواحي بني ملال حيث المياه الدافئة والتي تحتضن أنواع من الأسماك كالزنجور والشبوط والفرخ الأسود- الكارب- وتعمل على تنمية الاستزراع  في السدود والخزانات ويبلغ الإنتاج السنوي حوالي 200000 من البلاعيط كما يتم إعادة إنتاج اصطناعي للزنجور ويصل الإنتاج السنوي للشبوط نوع الشائع الى5400000 والفضي780000 والعاشب1100000، وتنتج أيضا من الفرخ الأسود ما يناهز 28000000 من الاصبعيات و2000000 كيس زريعة سمك الكراعي.
وفي زيارة ميدانية لمحطة تربية السمك برأس المحطة تقدم المهندس عبد الخالق الزراوطي المسؤول عن مصلحة الصيد  بتفسيرات حول عملية التفريخ والتبييض وكذا عملية التوالد والتفريخ التي تتم بالأحواض حيث يتم إخراج البيض من الفحول السمكية ووضعها في إناء لنقل بمفارخ والى صهاريج فيما بعد حيث تعطي سمكة التروتة ذات وزن 1 كلغ 2000 بيضة ويرتفع العدد بارتفاع الوزن وتنطلق عملية التناسل  والتوالد والتبييض كلما قصر اليوم... وبخصوص حصول  ضعف الإنتاج رد اللمتحدث الاسباب التي تسجل أحيانا واساسا  خلال السنوات العجاف الى للظروف المناخية التي تدعو معها  الضرورة جلب و استيراد كمية من الفحول من البرتغال كما كان يجري منذ سنة 1989، و لقد تم الاستغناء عن هذه الأخيرة بأخرى جديدة يتم تكييفها مع المحيط المائي لتحسين الإنتاج وحول تزويد الأنهار والمسطحات المائية بهذه الأنواع ومواكبة عملية الإفراغ ومراقبتها وحراستها من الصيد العشوائي.
وجدير بالذكر أن محطة السلمونيات برأس الماء تتوفر على نوعين من التروتة القزحية، ويعتمد تغذيتها على الأعلاف المصنعة حيث تطعم من مسحوق سمك السردين ممزوج ببعض الفيتامينات والبروتينات والأملاح المعدنية، في حين ينفرد المركز كذلك بإنتاج سمك التروتة المحلية التي تدعى التروتة فاريو...
وتتم عملية نقل السمك من المحطة إلى المنظومات المائية المصنفة للسلمونيات بواسطة شاحنة مجهزة بأحواض تستجيب لمتطلبات الفيزيولوجية للسمك... بعد ذلك يتم أقلمتها في المجال الطبيعي.ومن أجل ضمان استمرارية الثروات السمكية وتدبيرها بطرق علمية، تم إنجاز المخطط المديري للصيد بالمياه القارية وفق إستراتيجية عامة تروم حماية الثروات السمكية بالمياه القارية وتنميتها بواسطة عمليات التربية والاستزراع والتي تتم خلال معظم أوقات السنة.. وكذا أقلمة أنواع أخرى من الأسماك لإغناء الثروة السمكية وتحسين الإنتاج السمكي مع مضاعفة المردودية عن طريق أشغال تهيئة المنظومات المائية وتنظيم الصيادين في إطار جمعيات وتعاونيات، وإنعاش قطاع الصيد الرياضي كمنتوج سياحي وترفيهي، وتشجيع القطاع الخاص للاستثمار في ميدان الصيد وتربية الأسماك بالمياه القارية، وتعديل النصوص التشريعية والتنظيمية وتحيينها، وإنعاش التكوين والبحث خصوصا في مجال تقنيات تربية الأسماك.