الاثنين، 9 مارس، 2015

مجموعة الجماعات البيئة بإقليم إفران/ من أجل تدبير معقلن للنفايات

مجموعة الجماعات البيئة بإقليم إفران
من أجل تدبير معقلن للنفايات
 
*/*البوابة الإلكترونية"فضاء الأطلس المتوسط"/آزرو-محمد عبيد*/*
صادق مجلس مجموعة الجماعات البيئة باقليم إفران على الحساب الإداري برسم سنة 2014، وذلك خلال الدورة العادية المنعقدة يوم الجمعة 27فبراير 2015، حيث سجل فائض في الميزانية قدره6ملايين و302الف و458درهما درهما عن السنوات الماضية منذ 2009إلى2014 ....أي منذ بداية العقد مع شركة سيجيديما في إطار التدبير المفوض بتاريخ 12ماي2009.. مركزا على أن المداخيل الإجمالية المحققة برسم السنة المالية 2014 قدرت ب 22مليون و163الف و317درهما...
 وجاء في التقرير المالي أن مجموع المداخيل التي كانت مقررة بلغت 17.200الف درهما في حين أن المداخيل التي تم تحقيقها برسم السنة المالية 2014 بلغت 12.834الف درهما مسجلا أن مساهمات  الجماعات بالإقليم (آزرو – إفران- واد إفران- عين اللوح- سيدي المخفي – بن الصميم- تيكريكرة/ في حين لم تقم كل من جماعة تيزكيت وضاية عوا تيمحضيت  بأداء حصصها) كان لها الأثر الفاعل لأداء مستحقات الشركة في وقتها دون تأخير كما سجل التقرير أن ميزانية المجموعة استفادت من مداخيل طارئة تحصلت من مبلغ الغرامات المطبقة على الشركة أثناء إخلالها بالتزاماتها المسطرة بكناش التحملات والتي تمثل 16شهرا (من غشت2013الى نونبر2014)..
ويسجل المتتبعون والمهتمون بشأن التدبير المفوض للنفايات باقليم إفران والذي تسهر على متابعته ميدانيا جمعية مجموعات الجماعات البيئة أن هذا المجال منذ أن تولت الشركة الخاصة "بيزورنو" مهامه وبعد أن كانت البداية قد عرفت بعض التعثرات وتسببت في العديد من الانتقادات سواء من المجموعة أو من المجتمع المدني والساكنة ككل قد عرف تطورا ملحوظا في الأداء والالتزام إذ ساهمت الانجازات التي باشرتها مجموعة الجماعات البيئة في التخفيف من حدة هذه التوترات بدء من إحداث مطرح إقليمي نتج عنه إغلاق كل المطارح العشوائية التي كانت منتشرة عبر عدد من النقط بكل من تارميمن بإفران وتبادوت بابن الصميم وامشرمو فسيدي عسو بآزرو وسيدي المخفي وعين اللوح وواد إفران ، مطرح إقليمي مراقب كلف إعداده ما قدره 55مليون درهما بدعم من وزارة الطاقة والمعادن والبيئة وتوفير شاحنات من قبل وزارة الداخلية (08مليون درهما) صفقة أنجزتها SNTL في إطار دعم الشركة للنقل واللوجيستيك...
تعزيز وتقوية الخدمات المعنية بتدبير النفايات عرف كذلك إحداث مركز إداري ومراب الاشتغال بمدينة آزرو على مساحة 1هكتار بتكلفة قدرها 196مليون درهما بدعم من وزارة الداخلية يضم ادارة بطابقين، السفلي خاص بشركة التدبير المفوض و العلوي بمجموعة الجماعات البيئة (مكاتب وقاعات للاجتماع مجهزة ...) و في أركان المركز تم تجهيز ورشة المطالة والنحاسة  ومستودع للنظافة والاستحمام خاص بالموظفين والمستخدمين، ومخزن للتجهيزات، وفي واجهة المركز يتم استقبال الشاحنات.. كما تم حفر بئر وإنجاز صهريج لتوفير مياه غسل الشاحنات.. مركز بمواصفات تقنية وجمالية حيث مساحة خضراء تحيط بأركانه...
وعن وضعية هذا المركز وتدبيره، قال الأستاذ كريم نيتلحو رئيس جمعية مجموعة الجماعات البيئة: كما وقفتم على ذلك فإننا في إطار العقلنة والتدبير و الحكامة تمكنا من تحقيق بعض المكتسبات والمنجزات التي يعود الفضل فيها للجهود القائمة من المجموعة ومن الجهات المختصة والدوائر المسؤولة سواء محليا أو إقليميا أو مركزيا التي وفرت لنا الكثير من الدعم سواء منه المرتبط بما هو لوجيستيكي آو ما هو مادي ... بعد خلق المطرح الإقليمي نفتح الآن  un Parc d'Exploitation وهو ما سيمكن من تقريب التواصل بين المجموعة والشركة للوقوف في حينه عن كل إكراه أو تعثر خدمة للساكنة الإفرانية ككل ولضمان سير عادي ومتزن لقطاع النفايات بالإقليم إذا علمنا أن الخدمات المتفق عليها تهم ملا يقل عن 100 ألف نسمة و من جمع كمية 30 ألف طنا سنويا من الزبال..."
فيما يخص رأس المال البشري( اليد العاملة)، أضاف رئيس المجموعة:" هناك 168 مستخدم بالإقليم من بينهم 68 تابعين للبلديات و الباقي لشركة سيجيديما بعقود خاصة..وكل هؤلاء يتمتعون بحقوقهم سواء الأجرة الشهرية أو ما يرتبط بالأقدمية في الشغل.. فضلا عن تحفيزات مادية أخرى منها 700درهم منحة شهرية و250درهما بمناسبة عاشوراء و1000الف لعيد الاضحى ... التغطية الصحية AMO و وضع طبيب خاص تحت إشارة المستخدمين (الدكتور أوحسين)..".. ولم تفت الفرصة المتحدث لإضافة أن مجموعة الجماعات البيئة في إطار انفتاحها على المجتمع المدني قامت بشراكة مع عدة جمعيات ومؤسسات تعليمية بالإقليم من نتائج هذه الشراكة حصول مدارس القاضي عياض وعبد الكريم الخطابي بآزرو وبئر أنزران بإفران على اللواء الأخضر برسم سنة 2014عن علاقات مع جمعيات مهتمة بالبيئة .. وقد ساهمت مجموعة الجماعات البيئة في غرس الأشجار 1000شجرة بمدينة آزرو و100اخرى من طرف المجلس البلدي لآزرو .." ليختم الحديث بالقول: "إن تدبير وتسيير مجموعة البيئة يسير وفق منهجية واضحة وشفافة من عدة نواحي و همنا خدمة الساكنة وتحقيق النماء البيئي للإقليم، وأنه من الناحية المالية فلقد تم إخضاع الاجراءات المالية للتدقيق من قبل الجهة المختصة L'Audit."

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق