الخميس، 13 يوليو، 2017

تقوية العرض الصحي بإقليم إفران والوردي يطمئن المجتمع المدني بتوفير جهاز"السكانير" قريبا

تقوية العرض الصحي بإقليم إفران
والوردي يطمئن المجتمع المدني بتوفير جهاز"السكانير" قريبا
*/*البوابة الإلكترونية"فضاء الأطلس المتوسط"/آزرو-محمد عبيد*/*
--*** الصور بعدسة: إدريس بداوي***----
طمأن وزير الصحة البروفيسور الحسين الوردي الفعاليات المجتمعية بإقليم إفران عموما بمناسبة إشرافه على حفل تقوية وتعزيز العرض الصحي بمدينة آزرو يومه الخميس13يوليوز 2017 بالقول أنه سيتم تزويده بجهاز السكانير ما بين شهري شتنبر وأكتوبر القادم حسب ما تضمنه دفتر التحملات الخاص بالصفقة مع المقاولة الموكول إليها توقير هذا الجهاز...
وجاء هذا التوضيح المقدم للصحافة المحلية بإقليم إفران عقب تدشين المركز الاستشفائي  بمدينة آزرو والذي ترأسه وزير الصحة رفقة عامل إقليم إفران السيد عبد الحميد المزيد والدكتور حمو أوحلي رئيس المجلس الإقليمي لعمالة إفران والسيد محمد أوزين ممثل مجلس جهة فاس مكناس والسيد عمر اجبري رئيس المجلس البلدي لآزرو وإدارة واطر القطاع الصحي بالإقليم... فضلا عن حضور منتخبين وممثلي الفعاليات المجتمعية...
المركز الاستشفائي الذي تطلب توفير غلاف مالي قدره131مليون و738الف درهما (الدراسات والأشغال 110مليون و954الف درهما+التجهيزات البيوطبية20مليون و784الف درهما)، يقع على مساحة قدرها 7900متر مربع منها 6228متر مربع مبنية، وفق معايير هندسية ومعمارية حديثة ومنسجمة بطاقة استيعابية قدرها 64سريرا والذي يتكون من عدة أقسام ومصالح من بينها: (من بينها قسم الجراحة ومصحة ذات05قاعات للعمليات الجراحية ب18سرير طب العيون والأذن والأنف والحنجرة، و29سريرخاصة بالجراحة العامة، 4اسرة خاصة بمستشفى النهار، و06اسرة، قطب المستعجلات، 07اسرة خاصة بالإنعاش والعناية المركزة)،  ومصلحة للترويض الطبي إلى جانب مختبر ومصلحة التعقيم وصيدلية ومشرحة للأموات وكذلك القطب الاستشفائي (قطب إلام والطفل، قطب الطب العام، قطب الجراحة العامة، ثم المستشفى النهاري (جراحة النهار، الترويض الطبي، معالجة القصور الكلوي ب10وحدات، فالمركب الجراحي التقني واللوجيستيكي بالأشعة (قاعتان/02) وقاعة لفحص الثدي... الشيء الذي يشكل قيمة إضافية نوعية للعرض الصحي بجهة فاس مكناس.
هذا في انتظار انتهاء الأشغال بقسم الولادة ليفتح أبوابه في وجه العموم خلال الأشهر القليلة القادمة..
ويتوقع أن يستفيد من خدمات هذا المركز الاستشفائي الإقليمي 158.226نسمة بالإضافة إلى سكان بعض المناطق المجاورة مما سيساهم في تخفيف العبء تنقل المرضى خارج الجهة بحسب تعليق السيد وزير الصحة...
 وتجدر الإشارة إلى انه بموازاة لهذا الانجاز، فقد تم تأهيل وترميم جناح الطفل والأم بالمستشفى الإقليمي 20غشت وتزويده بالآليات البيوطبية وإعادة تأهيل بنايته ومرافقه، بحيث أصبح إقليم إفران يتوفر على قدرة استيعابية تصل إلى 157سرير وبتخصصات مختلفة
ويذكر أن المركز الاستشفائي لإقليم إفران بمدينة آزرو قد عرف تقوية موارده البشرية بتعيين اطر طبية عامة ومتخصصة واطر شبه الطبية وتقنيين وإداريين للسهر على سير هذه المؤسسة الصحية -بحسب بلاغ صحفي للوزارة...كما أنه وبحسب معلومة أخرى فان الدكتور فؤاد الكويشي سيتولى مهمة إدارة المركز الاستشفائي لإقليم إفران فيما يتولى الدكتور نبيل ازويني إدارة مستشفى 20غشت...

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق