الخميس، 20 نوفمبر، 2014

فك لغز سرقة محلات تجارية وأخرى بالعنف في آزرو

فك لغز سرقة محلات تجارية وأخرى بالعنف في آزرو
  //البوابة الإلكترونية"فضاء الأطلس المتوسط"/محمد عبيد-آزرو//
عجلت الشرطة بمدينة آزرو بفك لغز سرقات لمحلات تجارية ليلا  كانت قد استهدفت من قبل مجهولين أثارت حولها علامات استفهام  نظرا للكيفية الاحترافية التي انتهجها الفاعلون في جرائمهم دون أن يخلفوا وراءهم ما يفيد الوصول إليهم.. إذ قادت تحريات وأبحاث دقيقة عمدتها الشرطة القضائية بالمفوضية الجهوية للأمن الوطني بأزرو الوصول إلى الفاعل وإيقافه خلال الأسبوع الجاري، الفاعل لا يعدو إلا شابا ينحدر من مدينة أرفود وعائلته مقيمة بإفران كان يتربص بالمحلات التجارية لبيع الهواتف النقالة تمكن من السطو على03منها (02باحدف و01بمركز المدينة)..
اهتداء الشرطة جاء على اثر شكايات توصلت بها مصالحها تفيد اعتراض نساء سبيلهن وسلبهن هواتفهن تحت التهديد وبالعنف مما كان وراء الوصول إليه بعد تجميع كامل الأوصاف عن شخصه، وبالتوصل إلى إيقافه اعترف بالمنسوب إليه سيما عندما تعرفت النساء عليه بسهولة...
وقد اعترف الموقوف انه كان يقوم ببيع الهواتف المسروقة بمدينة مكناس ليتم انجاز مضر رسمي في جرائمه وتقديمه إلى العدالة للنظر في ملفه.
وفي نفس الإطار لمحاربة الجريمة ، تمكنت الفرقة القضائية للشرطة بالمفوضية الجهوية للآمن الوطني بمدينة آزرو من تفكيك عصابة تتكون من 03 أشخاص مبحوث عنهم من أجل الحيازة والاتجار في المخدرات، ينحدرون من قرى مجاورة لمدينة آزرو، كانوا من جهتهم كذلك روعوا المدينة باقترافهم لمجموعة من السرقات بالعنف وبالخطف...
ولقد خلفت هذه العمليات التي تدخل في إطار العمليات الاستباقية لمحاربة الجريمة وبتنسيق مع فعاليات المجتمع المدني بالمدينة من خلال التواصل واللقاءات الهادفة إلى المساهمة في خلق الأمن والأمان بين ساكنة مدينة آزرو ارتياحا كبيرا في نفوس الرأي العام المحلي..

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق