الأربعاء، 23 سبتمبر، 2009

IFRANE/ COMMUNE RURALE AIN LEUH: en 2 échos


إفران/عين اللوح / في إشارتين:
()فتوى من نوع خاص في عملية تصحيح
و تصديق إمضاءات وعقود
في الجماعة القروية بعين اللوح تثير استغراب المواطنين:
استغرب عدد من المواطنين المتوافدين على مكتب تصحيح الإمضاء للطريقة التي يتعامل بها النائب الأول لرئيس الجماعة القروية بعين اللوح – و الذي لا تفويض له في هذه العملية- و التي يستدرجهم من خلالها الى اعتماد عدل عمومي لانجاز عقودهم المعنية بالبيع أو اعتراف بدين حتى تكون للوثيقة فعليا قيمتها القانونية .. و اعتبر عدد من هؤلاء المواطنين أن هذه الفتوة التي جادت بها قريحة هذا المستشار الجماعي ليست بالبريئة كون هذا المستشار يعلم علم اليقين بان بقرية عين اللوح لا يوجد محل لعدول عمومي عدا سواه و بالتالي فهي بمثابة استدراج الموطنين لمزيد من التكاليف تفيد مهنته الشخصية على حساب الجماعة و من موقعه كمستشار جماعي لديه من المعرفة القانونية أكثر من واضعي القوانين في هذه العملية التي معلوم بكل الجماعات بالبلاد أن مصلحة أو مكتب تصحيح الإمضاءات مهما كان نوعها لا تتحمل مسؤولية مضامينها المصالح البلدية التي تكون فقط شاهدة على التوقيع الفعلي للراغب في التصديق على اية وثيقة ..
اجتهاد من نوع خاص فاحت منه روائح مزكمة تثير الامتعاض و جعلت العديد من المواطنين يفضلون الانتقال الى جماعات أخرى لتفادي مثل هذه الفتوة التي وجب تدخل الدوائر المسؤولة إقليميا لردع مبدعها حتى تعود مصداقية العمل الجماعي الى رشدها قبل استفحال الأمور..
()() رصد دعم مالي للإسعافات العامة
من الجماعة للمستشفى بعين اللوح:
على إثر الملاحظة التي تقدمنا بها في "فضاء الأطلس المتوسط" في مناسبة سابقة تحت عنوان :"محنة الحوامل مع سيارات الإسعاف و قسم التوليد" و التي انبنت على شكاوي النساء الحوامل بقرية عين اللوح و ما يعانينه من متاعب في توفير مبلغ 70 درهم لسيارة الإسعاف بالمستشفى القروي لعين اللوح للانتقال إلى مستشفى 20 غشت بازرو، أفادنا محمد بهوات رئيس المجلس القروي بهذه الجماعة أن المجلس استدرك هذه الهفوة و انه خصص دعما ماليا قدره مليونين (2) من السنتيمات لأجل خدمات التنقل للنساء الحوامل إلى آزرو و للإسعافات العامة مع وضع سيارة الإسعاف التي اقتنتها الجماعة بشراكة مع اللجنة الإقليمية للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية حتى يتفادى المواطنون و المواطنات من دفع ثمن الوقود و الزيوت التي كانوا يطالبون بها في خدمات سيارة الإسعاف ، و أضاف أن هذا المبلغ يتم اعتماده سنويا طيلة ولاية المجلس الحالي نظرا لما يوليه من اهتمام و أولوية تصب في مصالح المرضى بصفة عامة ..سيما و انه اطار صحي بالمستشفى الاستشفائي الاقليمي 20غشت بازرو يعي بكل مسؤولية و ضمير مهني واجبه في الاهتمام بال
جمعها: أبو ســعـــد

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق