السبت، 3 أغسطس، 2013

وقفة تضامنية مع الشعب المصري للكتابة الإقليمية لحزب العدالة و التنمية بإفران من أجل حماية الشرعية


وقفة تضامنية مع الشعب المصري للكتابة الإقليمية لحزب العدالة و التنمية بإفران
من أجل حماية الشرعية
البوابة الإلكترونية"فضاء الأطلس المتوسط"/آزرو-محمد عبيد
تحت شعار حماية الشرعية  في مصر، نظمت الكتابة الإقليمية لحزب العدالة و التنمية بإقليم إفران ليلة الجمعة 24رمضان المبارك 1434 الموافق ل2غشت2013 ابتداء من الساعة 10ليلا بساحة وسط شارع الحسن الثاني في آزرو  وقفة تضامنية مع الشعب المصري في دفاعه عن الشرعية ورفعت شعارات تندد بالانقلاب العسكري وحذرت من الانجرار والانزلاق الى العنف والحرص كل الحرص على سلمية المظاهرات والاعتصامات.
شعارات رفعت و كلمات لمختلف فروع و تنظيمات الحزب تم إلقاؤها خلال هاته ىالوقفةالتي احتشدت جمهورا من المدينة، كلها أجمعت التنديد بالسياسة الأمريكية في المنطقة ،و الدعم المفضوح للانقلابين أدعياء الديمقراطية و الحداثة ، معتبرة أن المؤامرة لها أطراف إقليمية ودولية لا تريد للأمة أن تتقدم في اختياراتها السياسية والاقتصادية ، وإدخالها في مأزق هو معالجة للازمات المالية التي تتخبط فيها أوروبا وأمريكا، ومحذرة النظام المصري والأنظمة العربية من مغبة الانقلاب على الشرعية الشعبية الدستورية ... و داعية المصريين الى عدم الانجرار الى العنف والوقوع في الفتنة التي تعود بالسلب على مصر..  
و لترفع الوقفة بالقاء كلمة تلاها  الكاتب الإقليمي لحزب العدالة و التنمية بإفران امحمد بحري الذي أكد من خلالها رفض هيئته السياسية و كافة المغاربة الشرفاء الانقلاب على الشرعية وتولي العسكر للحكم، منددا بسياسة الكيل بمكيالين في المعايير الديمقراطية و مشيرا الى ضرورة المحافظة على سلمية التظاهر لأنه الطريق الى الحرية والتنمية ليحيي بالمناسبة  صمود الشعب المصري في الميادين و بشكل حضاري وسلمي،الشيء الذي ابهر العالم المتحضر بقوتهم و ثباتهم على الحق...وجدد الدعوة لكل الشرفاء للدفاع عن الشرعية، و حيى جموع الحاضرين في الوقفة التاريخية الرمزية التي عبروا من خلالها عن تضامنهم اللا مشروط مع الشعب المصري في دفاعه عن الشرعية والحرية داعين كل الأطراف الى الالتزام بالديمقراطية التي أنجبها الصندوق و الشرعية.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق