الاثنين، 5 يناير، 2015

الدرك بسيدي عدي يضع حدا لنشاط مروج مخدرات وحصيلة 2014 للموقوفين لمروجي المخدرات في آزرو

الدرك بسيدي عدي يضع حدا لنشاط مروج مخدرات 
 وحصيلة 2014 للموقوفين لمروجي المخدرات في آزرو
*/* البوابة الإلكترونية"فضاء الأطلس المتوسط"/آزرو-محمد عبيد*/*
ضبط الدرك الملكي بتراب الجماعة القروية لسيدي المخفي يوم أمس الأحد2015/01/04 (يوم ذكرى المولد النبوي الشريف)سيارة بها حوالي نصف كلغ من مخدر الشيرا ليتبين أنها تعود لشحص المدعو "الخراق" (28 سنة) والمعروف بترويجه للمخدرات كونه يعتبر موضوع 26 مذكرة بحث صادرة عن الأمن الوطني بأزرو، وسرية الدرك الملكي بعين اللوح وحد واد إفران، والمركز القضائي لآزرو...كما تم إيقاف مساعده البالغ من العمر 24 سنة، حيث تم وضعهما رهن تدابير الحراسة النظرية بأمر من النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية بآزرو.
وارتباطا بموضوع جرائم المخدرات يذكر أن حصيلة الموقوفين بتهم ترويج أنواع هذه السموم التي سجلت لدى المفوضية الجهوية  للأمن الوطني بآزرو خلال سنة 2014  فلقد جاءت كمايلي:
*إيقاف شخصين (02) بفعل الاتجار في المخدرات القوية –كوكايين- 84غ
*إيقاف 53 شخصا لترويج الشيرا ،6,443 غ
*إيقاف 04 أشخاص للاتجار في الكيف ، 2,750غ
*إيقاف03 أشخاص للاتجار في الأقراص المهلوسة -96 كبسولة
*إيقاف 03 أشخاص للاتجار في طابا، 808غ
 *إيقاف 168شخصا لحيازتهم واستهلاك مخدر الشيرا ....
 وتشكل آفة ترويج المخدرات بأنواعها بإقليم إفران عموما وبدائرة آزرو على وجه الخصوص ظاهرة مثيرة لم تنفع معها كل مجهودات السلطات الأمنية للحد منها في إطار مكافحة الاتجار في هذه السموم التي تأتي في أولى الاهتمام وضمن سلم أولويات الأمن بآزرو من قبل رئيس المفوضية الجهوية للشرطة العميد الممتاز إلياس أموكان وجهاز مكافحة المخدرات وكافة عناصر الشرطة القضائية من حيث اليقظة للحيلولة دون الحد من ظاهرة الاتجار في المخدرات سواء كان ذلك بالترويج لها أو ضمن محاولات انتشار هذه الظاهرة الخطيرة والآفة الاجتماعية المدمرة التي تستفحل لضرب وحدة النسيج الاجتماعي وتعمل على إتلاف الأدمغة والعقول وكون عصابات مروجي المخدرات يستهدفون الشباب العاطل عن العمل ويستغلون الأوضاع الاجتماعية والاقتصادية ضمن محاولات حرف الشباب والشابات عن اهتماماتهم وأولويتهم للعيش بأمن وأمان ..

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق