الجمعة، 27 مارس، 2015

فسخ اتفاقية الشراكة بين اللجنة الإقليمية للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية والبرلماني رئيس جمعية الأطلس للتنمية والمرتبطة بجلب النقل المدرسي

فسخ اتفاقية الشراكة بين اللجنة الإقليمية للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية
 والبرلماني رئيس جمعية الأطلس للتنمية  
والمرتبطة بجلب حافلات النقل المدرسي 

*/*البوابة الإلكترونية"فضاء الأطلس المتوسط"/آزرو-محمد عبيد*/*
علمت "بوابة فضاء الأطلس المتوسط" أن عمالة إقليم إفران قد عمدت إلى فسخ اتفاقية الشراكة التي تربطها في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بجمعية الأطلس المتوسط  للتنمية التي يرأسها البرلماني نبيل ابن الخياط بخصوص توفير 04 حافلات للنقل المدرسي بإقليم إفران منذ التوقيع على الاتفاقية سنة 2012...
 ووفق معلومة من مصادر جد مطلعة فإن فسخ الاتفاقية جاء بعد نفاد  كل المهل التي منحتهتا سلطات إقليم إفران للشريك من أجل توفير الحافلات الأربع (04)  في آجالها المحددة وفي احترام تام لما جاء في دفتر التحملات المرتبط بجلب الحافلات...
 فبعد أن كان البرلماني رئيس الجمعية الشريكة في الاتفاقية المعنية بتوفير الحافلات الأربعة قد تلقى إشعارا من قبل من طرف عامل الإقليم السابق السيد محمد بنريباك يحثه على تسليم الحافلات الأربع وتقديم حساب نفقاتها في حدود يوم الخميس 08يناير2015 لوضع حد للجدل القائم في شانها منذ ولاية العامل الأسبق جلول صمصم الذي سبق وان وقع مع رئيس الجمعية الاتفاقية الخاصة بتوفير الحافلات ... وحيث أن العامل الحالي السيد عبد الحميد المزيد بعد وقوفه على الملف وعلى عدم استجابة البرلماني رئيس "ج أ م ت" لكل محاولات دفعه إلى حل توافقي في موضوع الاتفاقية خصوصا عدم تطابق مواصفات توفير الحافلات لما هو منصوص عليه في الاتفاقية وأساسا من حيث تحملات كل طرف من طرفي الاتفاقية فضلا عن المهلة الواسعة التي مُنِحت للبرلماني رئيس الجمعية من أجل الكشف عن مصاريف جلبه للحافلات في إطار توافقي سابق له مع العامل السابق محمد بنريباك خلال شهر دجنبر 2014، وكون البرلماني رئيس الجمعية لم يستجب في الآجال المحددة لتلك الاجراءات ولم يلتزم بما تم الاتفاق عليه... جاء فسخ عقدة الشراكة مع منح مهلة زمنية في آجال 07ايام انطلاقا من الأسبوع الجاري أمام البرلماني لإرجاع المبلغ المالي (26مليون سنتيم) الذي تسلمه من أجل اقتناء الحافلات الأربع منذ تاريخ 2012/12/12 وذلك بإيداعه في حساب المبادرة الوطنية للتنمية البشرية  لدى الخزينة الإقليمية.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق