الاثنين، 2 نوفمبر، 2015

لا نتيجة رسمية لتشريح حالة الوفاة للتلميذ بثانوية محمد الخامس بآزرو "التسمم الغذائي"بين التبرير والمستثير، والتحقيق مازال مفتوحا

لا نتيجة رسمية لتشريح حالة الوفاة للتلميذ بثانوية محمد الخامس بآزرو 
"التسمم الغذائي"بين التبرير والمستثير، والتحقيق مازال مفتوحا
*/* البوابة الإلكترونية"فضاء الأطلس المتوسط"/آزرو-محمد عبيد*/*
في الوقت الذي تروج فيه كل من الدوائر التعليمية سواء بنيابة إقليم إفران أو بالثانوية التأهيلية محمد الخامس أوبالمستشفى الاقليمي بآزرو ظهور نتيجة التشريح الذي طال جثة التلميذ حمزة الركراكي واستبعاد حالة التسمم في وفاته المسجلة يوم الاثنين 19اكتوبر الأخير، وقفت البوابة على معلومة خاصة تفيد أن النتيجة الرسمية المرتبطة  بالتشريح لهذه الحالة من الوفاة لا تزال لم تظهر أو تتوصل بها أية جهة محليا أو إقليميا وبشكل رسمي بعد...
هذا في وقت فتحت فيه الضابطة القضائية تحقيقا موسعا مع كل الأطراف بالثانوية من ادارة ومقتصدية ومساعدين وتلاميذ وتلميذات للوقوف على دواعي هذه الضجة سيما و أن الحالات الثمان (08) لدى التلميذات المسجلة  ليلة الخميس22 وصبيحة الجمعة23 أكتوبر2015  حين أصبن بالإغماء أفرزت أنهن مجرد دخولهن قسم المستعجلات وتلقي الاسعافات الأولية غادرن المستشفى... كما تداولت بعض الأخبار الشبه مؤكدة أن الحالات الصحية لهؤلاء التلميذات فقط ارتبطت بحالات نفسية أو بالعادة الشهرية...
وإذا كان الرأي العام خصوصا منه التلاميذي أو الأسري قد رد أسباب هذه النازلة إلى تسمم غذائي منددين بالوضع الصحي المتدهور الذي أصاب النزيلات والنزلاء، فإن بعض الجهات المسؤولة عبرت عن استغرابها استفحال هذه الحالات من الإغماء والتي تبقى أسبابها مجهولة في انتظار التوصل بالنتائج الرسمية من المختبر الوطني للتحاليل للطبية تركيزا على حالة وفاة التلميذ حمزة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق