الثلاثاء، 22 ديسمبر، 2015

سلاليات أيت حدو باقليم إفران تتهمن نوابا بالتلاعب بتعويضاتهن

سلاليات أيت حدو باقليم إفران تتهمن نوابا بالتلاعب بتعويضاتهن

*/* البوابة الإلكترونية"فضاء الأطلس المتوسط"/آزرو-محمد عبيد*/*
طالبت نساء سلاليات من ذوي الحقوق آيت حدو وعلي  بالجماعة القروية سيدي المخفي باقليم إفران بإدماجهن والحصول على حقوقهن المادية والمعنوية كما طالبن السلطات المعنية بالأمر تسوية وضعية المرأة السلالية بايت حدو وعلي وسحب الثقة من نواب الأراضي السلالية (03:عثمان بن موحى وعليوي عبد الرحمان وصطافي محمد) نظرا لعدم قدرة هؤلاء على تسيير الشؤون السلالية متهمات إياهم بمحاولة تلفيق التهم لذوي الحقوق خدمة للوبي معين..
 وجاء هذا الموقف الذي شاركهم فيه الرجال السلاليون في الوقفة الاحتجاجية المنظمة بتراب قرية سيدي عدي في تاريخ 16دجنبر 2015 حيث عبر الجميع عن استعداده لمتابعة النواب المتهمين قضائيا تحت ذريعة خيانة الأمانة وكراء أراضي سلالية دون مشاورة ذوي الحقوق المعنيين معبرين عن استغرابهم من الموقف السلبي للسلطات الإقليمية في هذه النازلة عكس ما جاءت به خطابات جلالة الملك بإيجاد حلول ناجعة لهموم السلاليات السلاليين عموما بالمغرب.
واستغرب المحتجون من خلال ورقة عدلية - تم إطلاع الصحافة عليها- من استفادة البعض من الأموات من العائدات المالية التي وزعت على النواب السلاليين المتهمين بخانة الأمانة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق