الخميس، 17 ديسمبر، 2009

IFRANE// DISTRIBUTION DES VELOS AU PROFI DES COLLEGIENS DU MONDE RURAL



إقليم إفران


توزيع دراجات هوائية على تلاميذالإعدادي الثانوي
في العالم القروي



آزرو – محمد عبيــد

استفاد ما يناهز 179 تلميذة و تلميذ من الإعدادي الثانوي بإقليم افران بدراجة بمعداتها الكاملة من أدوات الإغاثة و خوذات و شارات عاكسة للضوء و إقفال .. تلاميذ ينتمون للعالم القروي و ذلك في إطار محاربة الهدر المدرسي و بهدف تشجيعهم على التمرس و صرف النظر عن التخلي عن الدراسة لأسباب العوز و الفقر و لعدم تمكنهم من مواكبة دراستهم لبعد مساكنهم المشتتة في المناطق القروية بالإقليم ..
فبالثانوية الإعدادية ابن رشد بآيت يحيى وعلا بدائرة آزرو إقليم إفران ، تم يوم أول أمس الأربعاء توزيع هذه الدراجات الهوائية تحت إشراف السيد محمد فوزي والي جهة مكناس-تافيلالت ، بحضور السيد كريم قسي لحلو عامل إقليم إفران و السيد محمد اضرضور مدير الأكاديمية الجهوية للتربية و التكوين لمكناس-تافيلالت و السيد واحيد دامي النائب الإقليمي لوزارة التربية الوطنية بإفران و رئيسة جمعية ساعة الفرح ..
فبعد معاينة الوفد الرسمي لورشات الرسم و التربية الطرقية و الاستماع إلى النشيد الوطني ، تمت علمية تسليم الدراجات للمستفيدين من التلاميذ حسب الجدول التالي:
لإعدادية عمر بن عبد العزيز بتيمحضيت 12دراجة
37 دراجة لإعدادية ضاية عوا..
11 دراجة لإعدادية الوحدة بأزرو ..
17 دراجة لإعدادية الأرز بإفران ..
36 دراجة لإعدادية ابن رشد بتكريكرة
18 دراجة لإعدادية ابن سينا بسيدي عدي ..
34 دراجة لإعدادية الحسن الثاني بعين اللوح.
لإعدادية الفرابي بسوق الأحد 14دراجة
عن عملية توزيع الدراجات الهوائية (179 دراجة مهداة من جمعية ساعة الفرح بشراكة مع شركة تايد و اللجنة الوطنية للوقاية من حوادث السير) لفائدة تلاميذ الوسط القروي في التعليم الإعدادي و الثانوي، قال السيد محمد أضرضور مدير الأكاديمية الجهوية للتربية و التكوين لمكناس في تصريح خص به مدونة "فضاء الاطلس المتوسط":
" هي عملية انسانية قبل كل شيء و جاءت في ظل السياسة الهادفة إلى الحد من الهدر المدرسي لإعادة الإدماج الاجتماعي للمتمدرسين في وضعيات صعبة خصوصا بالعالم القروي ..فبعد مرحلة توزيع الدراجات الهوائية على تلاميذ المؤسسات الابتدائية و التي أثمرت بحسب آخر إحصاء قمنا به على مستوى الأكاديمية في يونيو 2009 حيث سجلنا تراجعا في معدل الهدر المدرسي خلال الموسم الدراسي المنصرم مقارنة مع موسم سابق ، إذ تراجع معدل الهدر المدرسي بالمستوى الأساسي ليعادل 0,16% و نفس المنحنى لوحظ على المستويين الإعدادي و الثانوي على التوالي ب 2,16 و 2,67 %، هذه النتائج الايجابية تم بلوغها بفضل المجهودات المبذولة من قبل الأكاديمية حيث في سنة 2009 منحت الأكاديمية 260 منحة مدرسية و وزعت 200 وجبة على التلاميذ الذين يتابعون تعليمهم بالمستوى الإعدادي و الثانوي ، كما رفعت من عدد الداخليات من 5 إلى 8 ، هذا إلى جانب إحداثها لجمعية تعنى بالدعم المدرسي إضافة إلى تطويرها لشراكات مع جهات فاعلة في مجال الهدر المدرسي من قبيل ساعة الفرح و تيد من اجل توزيع 100 دراجة هوائية على التلاميذ المعوزين بربوع جهة مكناس تافيلالت.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق