الثلاثاء، 3 أبريل، 2012


تتويج فيلم « نحو حياة جديدة »
 بالجائزة الكبرى لأحسن فيلم في مدينة القنيطرة
 عبداللطيف امجكاك
اسدل الستار مساء يوم السبت 31 مارس 2012 عن أشغال الدورة الأولى للملتقى الوطني للإبداع السينمائي بالقنيطرة من تنظيم جمعية دار الكرم والمجلس البلدي وبدعم من وزارة الشباب والرياضة ومديرية الثقافة لجهة الغرب شراردة بني احسن وولاية جهة الغرب شراردة بني احسن و الهلال الاحمر المغربي المركز الوطني لتكوين الاطر بمهدية تحت شعار "السينما ... لغتنا المشتركة " بالإعلان عن نتائج الافلام الفائزة من طرف لجنة التحكيم التي ترأسها بوشعيب الجاموسي عضو في النادي السينمائي ، وضمت في عضويتها كل من يوسف عفيفي مخرج سينمائي، والصحافي إدريس اليعقوبي، والمخرج المسرحي يوسف الساسي، التي تنافست عليها 18 فيلما من مختلف مدن المغرب وجاءت كالتالي :
الجائزة الكبرى لأحسن فيلم, حصل عليها فيلم " نحو حياة جديدة " لمخرجه عبداللطيف امجكاك (الدار البيضاء)
الجائزة الثانية حصل عليها فيلم أولاد الشمس لمخرجه علال العلاوي (القنيطرة
الجائزة الثالثة لفيلم صمت الجدران من اخراج محمد كومان (مراكش
الجائزة الرابعة لفيلم اخر الحوريات لمخرجه هشام البركاوي (ميدلت)
وتم توزيع تنويهات خاصة في صنف الفيلم الوثائقي لكل من فيلم "أموتل" أو اللعنة مراد خلو (ميدلت) و فيلم المنسيون ايت عبدالله الوالي رشيد (ورززات) وفي الصنف الروائي حصل عليها فيلم ضحية للمخرج رشيد اجرعام (الدار البيضاء) ، وفيلم وبخير عمر البلدي (الرباط) ، وفيلم كانت هنا علي تبوعلالت (جرسيف) .
وقد تميزت هذه الدورة بتنظيم دورات تكوينية في المهن السينمائية استفادة منها شباب مدينة القنيطرة بالاضافة الى حفل تكريم على شرف المخرج حميد السملالي وتم عرض كذلك افلام القادمة من بلدان خارج المغرب كالجزائر والسعودية وسوريا وفلسطين

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق