الثلاثاء، 1 مارس، 2016

مواطن ببن صميم يشكو إلى عامل إقليم إفران تعرضه للضرر واستعمال الشطط بتزكية من دائرة إركلاون

مواطن ببن صميم يشكو إلى عامل إقليم إفران
 تعرضه للضرر واستعمال الشطط بتزكية من دائرة إركلاون

*/*البوابة الإلكترونية"فضاء الأطلس المتوسط"/آزرو-محمد عبيد*/*
يوجه السيد محمد أغانيم الساكن بزاوية بن صميم قيادة إركلاون باقليم إفران رسالته هذه -عبر منبرنا الإعلامي- إلى السيد عامل إقليم إفران من أجل التدخل وإنصافه من الضرر الذي لحقه من قبل إخوته عبد القادر وصالح أغانيم... كون عبد القادر قام ببناء قطعة أرضية لم يتم بعد تقسيمها فيما بينهم حيث عمد إلى قطع طريق عمومية التي تؤدي إلى ارض في ملكية المشتكي محمد)، وأن هذه الخروقات تتم تواطؤ من أخيهما صالح بصفته نائب أراضي الجموع باستعمال الشطط في مهامه .. وأن هذه السلوكات تجري بإيعاز من قبل عوض السلطة بالقرية الذي يغض الطرف عنها بل أيضا تقاعس قيادة إركلاون في تطبيق القانون في مثل هذه التجاوزات سيما وأن عملية بناء المنزل من قبل عبد القادر تعتبر في إطار عملية البناء العشوائي دون الحصول على ترخيص البناء من المصلحة المختصة بالجماعة ، ودون وضع تصميم للشيء المراد بناؤه في تجاوز سافر لحدود القطعة الأرضية المملكة باسم محمد حسب عقدي شراء عدد462 بتاريخ 1998/11/09 وعدد649 بتاريخ1999/01/21 وتركة ومخارجة بنظائر عدد288 بتاريخ 1995.. ويضيف السيد محمد أغانيم أنه سبق وان راسل قيادة إركلاون بتاريخ 2015/09/31 في موضوع التعرض على البناء اللا قانوني الذي يقوم به أخوه عبد القادر وتعديه على الملك العمومي(الطريق)، وكان أن تم تكوين لجنة للبحث والتقصي في الشكاية وفعلا وقفت على الخروقات المشار إليها وأمرت بتوقيف أشغال البناء التي كانت لا تتجاوز الأساس... إلا انه بالرغم من هذه المواقف والإجراءات لايزال البناء قائما ومتجاوز للحدود حيث البناية الآن متوقفة عن التسقيف كون المشتكي به استغل صمت مصالح قيادة إركلاون وجماعة بن صميم باعتباره موظفا تابعا للجماعة...
معاناة السيد محمد أغانيم تعداها الأمر إلى السطو على حاملة ماء (سيتيرنا) من أرضه الفلاحية التي هي موضوع شكاية معروضة على القضاء..
لهذا كله يعقد السيد محمد أغانيم آماله على السيد عامل إقليم إفران باعتباره ممثل صاحب الجلالة على إقليم إفران والساهر على تطبيق القانون وقطع دابر مستغلي الفرص اللا مشروعة والممارسين للشطط، ملتمسا منه التدخل من أجل رفع الضرر المترتب عن بناء سكن بدون رخصة وإغلاق طريق عمومية واستعمال الشطط، والعمل على إنصافه بإعطاء أمره مجددا للسلطات المعنية للخروج لعين المكان لمعاينة الضرر الحاصل لوضع حد لهذه المشاكل المفتعلة وبالتالي  إرجاع الأمور إلى نصابها مراعاة للمصلحة العامة قصد إحقاق الحق.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق