الأحد، 7 فبراير، 2010

تازة- الحسيمة - تاونات
فرع تاونات للنقابة الوطنية للصحافة المغربية يستنكر إقصاءه
المتعمد من مواكبة أنشطة الأكاديمية الجهوية لتازة الحسيمة

على اثر الأجواء الغير المسؤولة التي تعيش عليها الأكاديمية الجهوية لجهة لتازة الحسمية تاونات و بعد أن وقفت دوائر مسؤولة على تعنت الإدارة الأكاديمية في تعاملها مع مختلف المكونات سواء منها التربوية أو التعليمية أو الإدارية و معها الجسم الصحافي الذي كان وراء فضح عدد من الشكايات و البيانات الصادرة في شان الأكاديمية التي تلقت من جهتها عتابا قويا من الولاية بغرض التراجع عن سلوكاتها التي تضر في العمق التواصل و الاستجابة لنداءات الفاعلين التربويين و التعليميين بالجهة ، أصدر فرع النقابة الوطنية للصحافة بالجهة بيانا تستنكر فيه إقصاءه المتعمد من مواكبة الأنشطة الأكاديمية بالجهة ، هذا مضمون البيان الذي توصلنا في "فضاء الأطلس المتوسط " بنسخة منه ، يقول:
بيان
"خلافا للأعراف والقوانين المعمول بها وخلافا لتوصيات البرنامج الاستعجالي الداعي إلى مد جسر التواصل خاصة أثناء انعقاد المجالس الإدارية للأكاديميات الجهوية لوزارة التعليم والتي تقتضي استدعاء الصحافيين و المراسلين بالجهة لتغطية أشغالها، فإن الأكاديمية الجهوية لجهة تازة الحسيمة تاونات لم تستدع أي صحافي أو مراسل من الجرائد الجهوية والوطنية المعتمدين باقليم تاونات لتتبع وتغطية أشغال المجلس الإداري للأكاديمية الجهوية المنعقد مؤخرا بالحسيمة وذلك لاعتبارات نجهلها.
وعليه فان الفرع الإقليمي للنقابة الوطنية للصحافة المغربية بتاونات وبعد تدارسه هذا الموضوع يسجل ما يلي:
> يشجب هذا الحيف والذي يعتبره مقصودا في تهميش الصحافة الجهوية ومراسلي الجرائد الوطنية بالإقليم.
> يندد بانعدام التواصل الذي تنهجه الأكاديمية الجهوية للتعليم خاصة مع الصحافيين والمراسلين بإقليم تاونات.
> يطالب الجهات المسؤولة بالتدخل في عدم تكرار مثل هده الأخطاء."

عن الفرع :ادريس الوالي

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق