السبت، 2 أكتوبر، 2010

فرع آزرو الجمعية المغربية لحقوق الانسان
يخلد اليوم العالمي للسكن بوقفة احتجاجية سليمة




محمد عبيد
نظم فرع ازرو للجمعية المغربية لحقوق الانسان مساء الجمعة فاتح اكتوبر 2010 امام مسجد النور وسط المدينة وقفة احتجاجية بمناسبة اليوم العالمي للسكن للتاكيد على حق الجميع في الحصول على سكن لائق يحترم كرامة الانسان و حقه في العيش الكريم و الى تجاوز الوضعية المقلقة لهذا المجال باتخاد التدابير المناسبة و الشمولية تمكن الانسان الشعور بقيمته و الاحساس بحفظ كرامته و لتجاوز هذه المعضلة التي تحكم على الالاف من الاسر المغربية بالحرمان من سكن لائق فضلا عن الخدمات و الموارد و المرافق و الهياكل الاساسية الى جانب القدرة على التكاليف و ملاءمة السكن من الناحية الثقافية..
الوقفة الاحتجاجية التي نددت باقصاء الاسر الفقيرة و الطبقة المتوسطة جراء ارتفاع وثيرة التمدن و ضعف الطاقة الاستيعابية للمدن بالاضافة الى النقص الكبير في البنية التحتية خصوصا بالاحياء الهامشية او العشوائية التي يسجل بها تدني ظروف العيش الى جانب تنزع الملكية تحت ذريعة "المنفعة العامة" التي ما انفكت تتخذ لحرمان المواطنين من عقاراتهم و مصادر عيشهم ليتم تفويضها للخواص و المنعشين ..ناهيك عن التفويتات للاراضي الموجودة داخل الوعاء الحضري و في اماكن ذات قيمة باهضة باثمنة رمزية في غياب الشفافية و بالتالي تشجيع المضاربة العقارية مما ينتج عنه استمرار العجز السكني سيما بالوسط الحضري..
و قد شاركت في هذه الوقفة فعاليات جمعوية و سياسية و نقابية و شريحة من المجتمع المدني الغير المنظم حيث جرت في ظروف عادية و في احترام لضوابط الوقفات الاحتجاجية السليمة بعد ساعة من ترديدج للشعارات المرفوعة بالمناسبة لتاكيد الحق في السكن الملائم الذي يعد ضروريا للتمتع بكافة الحقوق الاقتصادية و الاجتماعية.....
لحظات من الوقفة بالفيديو اسفله:

video

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق