الثلاثاء، 27 نوفمبر، 2012


إقالة نواب الرئيس بالجماعة الحضرية لمدينة إفران
-من ارشيف البوابة جلسة انتخاب المكتب المسير للمجلس البلدي لافران 2009-
 إفران// ف.أ.م
 جرت يوم الخميس الأخير (22/11/2012) دورة استثنائية بطلب مكتوب من ثلثي الأعضاء المزاولين لمهامهم يطالبون من خلاله إقالة ثلاثة نواب الرئيس (الأول و الثاني و الثالث ) نتجت عنها إقالة 3 نواب بناء على القانون رقم78.00 المتعلق بالميثاق الجماعي، وخاصة المادة58 منه ، و المقالون الثلاثة كلها ينتمون لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية في حين انضم ممثلون عن حزب الاستقلال إلى صف الأغلبية بعد كانوا في صف المعارضة للرئاسة التي تنتمي لحزب التقدم و الاشتراكية...
 وحسب بلاغ توصلنا به  في بوابة "فضاء الأطلس المتوسط" من رئاسة المجلس فإن أسباب الإقالة تكمن في تصرفات السادة النواب الغير المسؤولة و التي يمكن إجمالها فيما يلي :
-1- الانقطاع عن مزاولة المهام المنوطة بهم بمقتضى التفويضات المخولة لهم (الأشغال البلدية ،المساحات الخضراء،الموارد المالية) مما يعرقل السير العادي لأشغال الجماعة الحضرية .
-2- الامتناع عن التصويت على الحساب الإداري برسم دورة فبراير 2010 وعدم الحضور في بعض دورات المجلس .
-3- عرقلة الجلسة الخاصة بطلب العروض المتعلقة بكراء محطات وقوف السيارات مما فوت على الجماعة مداخيل مهمة .
-4- عرقلة السير العادي لأشغال المكتب خصوصا دورة أكتوبر الماضية حين رفض السادة النواب إدراج مجموعة من النقط المهمة و على رأسها دراسة مشروع الميزانية برسم السنة المالية 2013 وهو ما تعتبره رئاسة المجلس محالف للقوانين المعمول بها.
-5- الإهانة المتكررة في حق شخص الرئيس و بغض المستشارين الجماعيين خاصة خلال انعقاد اجتماعات المكتب لمناقشة وتحديد جدول الأعمال خصوصا دورة أكتوبر الأخيرة حيث تم طرد مستشارين جماعيين من مكتب الرئيس دون مراعاة لأخلاقيات الحوار، و لشخص الرئيس ، إضافة إلى شتى أنواع الاهانات التي يتعرض لها بعض رؤساء المصالح .
 وبناء على هذه الحيثيات تمت إقالة النواب الثلاثة بتصويت 11 عضوا بنعم و انسحاب أربعة و امتناع واحد عن التصويت.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق