الاثنين، 24 مارس، 2014

من وماذا وراء رمي خنزير بالرصاص في الطريق بين آزرو والحاجب؟

من وماذا وراء رمي خنزير بالرصاص
في الطريق بين آزرو والحاجب؟


البوابة الإلكترونية"فضاء الآطلس المتوسط"/آزرو-محمد عبيد
تتواجد على الطريق الرئيسية الرابطة بين آزرو والحاجب(بمنطقة غابة تابادوت 10كلم عن آزرو)يومه الاثنين (24/03/2014)  جثة خنزير تعرض للقتل رميا بالرصاص من جهة مجهولة ...
 الحالة التي جعلت كل عابري هاته الطريق يتوقفون للتأمل في هذا العملية، و أفاد بعض سكان المنطقة أنهم ليلة أمس الأحد/الاثنين سمعوا بطلقة نارية بالغابة، مما حدا ببعضهم الخروج لاستسقاء مصدر الصوت وسببه، فوجدوا خنزيرا ينزف دما يخرج من الغابة فرارا إلى الطريق وهو "يتمرمد" أرضا قبل أن يفارق الحياة..
 ويبقى السؤال مطروحا: هل العملية تعد في إطار القنص أم أن لها بعدا آخر في استغلال لحومه والاتجار فيها سيما بعد فضيحة قتل الأبقار بآداروش التي استعمل فيها الرصاص ليتضح أن هواة القنص العشوائي لهم أبعاد أخرى ترتبط بالاتجار في اللحوم بأية طريقة؟؟
وقد استفحلت ظاهرة قتل الابقار والخنازير بطريقة عشوائية فإنها اصبحت تثير قلق الساكنة بهاته المنطقة ككل؟ كما أن الجهات المعنية بالغابة ووحيشها مطالبة بمزيد من اليقظة فضلا عن ضرورة تسييج المحميات و التي جلها تقع على قارعة الطرق الرئيسية بالمنطقة .. غياب هذه الشروط يجعل أيضا المسافرين ليلا يتوجسهم الرعب عندما يفاجئون أحيانا بعبور بعض أجناس الوحيش للطريق العام..

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق