الخميس، 20 يونيو، 2013

الحرب على الشيشة و الدعارة من قبل شرطة آزرو

الحرب على الشيشة و الدعارة من قبل شرطة آزرو
 البوابة الإلكترونية"فضاء الأطلس المتوسط" /محمد عبيد - آزرو
قادت عمليات تمشيطية للشرطة بمدينة آزرو إلى توقيف عدد من الأشخاص الممارسين لأنشطة خارج الإطار القانوني و المثيرة للقلق في الوسطين المجتمعي و الاجتماعي، فلقد تم خلال الأسبوع الجاري(من الاثنين 17 إلى الأربعاء 19) بإنزال امني تحت إشراف رئيس مصلحة الشرطة القضائية على محل للشيشة بحي تيبوقلالين لصاحبه (أولحسني شكراد)،/ حيث تم حجز 30كيسا من المعسل المهرب من الجزائر، و إيفاق ثلاث عاهرات تتعاطين التحريض على الفساد بالمحل المذكور، و تحت إشراف النيابة العامة بابتدائية أزرو فقد تم وضع مسير المحل تحت الحراسة النظرية و تقديم عريضة مطالب الجمارك بمكناس في انتظار إحالته على المحكمة المختصة بعد إنجاز مسطرتين في الموضوع كل فيما يخصه.. و الملاحظ على هاته العمليات المرتبطة بمحاربة محلات الشيشة أنها تأتي في غياب وجود تشريعات تمكن من القضاء عليها حيث تبقى مجهودات الأمن قائمة و لا يمكن وصفها الا بعمليات ردعية في حاجة إلى قرارات عاملية لتنفيذ إغلاقها بصفة رسمية كونها تخضع لإغلاق مؤقت لا يمكن من وضع حد لتوقيف نشاطاتها التي تستأنف بعد كل عاصفة أمنية لا غير.
كما أن الحملة التطهيرية التي تشرف عليها مصالح الشرطة بأزرو قادت إلى مداهمة احد أوكار الدعارة الكائن بزنقة الفران بحي القشلة، حيث تم إيقاف ثلاث مومسات بمنزل إحدى الوسيطات المعروفات بامتهانهن إعداد منزل للدعارة مع حجز مجموعة من العوازل الطبية .. و بعد الاعتراف التلقائي للمعنيات بالمنسوب إليهن، تم و ضعهن رهن تدبير الحراسة النظرية في انتظار تقديمهن للعدالة.
 و ارتباطا بموضوع محاربة الفساد في الوسط الاجتماعي، فلقد تم إلقاء القبض على متهم بتهم التغرير بقاصر و احتجازها و هتك عرضها ، و جاء هذا التوقيف على اثر شكاية كان أن تقدمت بها قاصرة معاقة (17سنة) من قرية سيدي المخفي  بتاريخ26/12/2012 تقول فيها أنها كانت تشتغل في جني فاكهة التفاح ضمن مجموعة من العاملات و العمال تحت إمرة والد المشتكي به الذي ينحدر من منطقة تاونات حيث قام بالتغرير بها حسب مضمون شكايتها و استدرجها إلى غرفة يكتريها بالقرية المذكورة ليعمد إلى احتجازها مدة3 أيام اشبع خلالها نزوته و كبته ...
فتحت إشراف النيابة العامة لدى محكمة الاستئناف بمكناس، باشرت الضابطة القضائية بمفوضية الشرطة بأزرو مجموعة من التحريات و الأبحاث بموجبها توصلت إلى هوية المشتكي به الذي كان موضوع بحث قبل أن يتم إيقافه يوم الاثنين2013/06/17 حيث أحيل على النيابة العامة التي أمرت إيداعه رهن الاعتقال الاحتياطي  بالسجن المدني بتولال بمكناس في انتظار النطق بالحكم النهائي ضده.


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق