الثلاثاء، 24 نوفمبر، 2015

سكان في آزرو لم تصلهم فاتورة الأداء الشهري لاستهلاك الكهرباء ويطالبون بفتح تحقيق لضبط المراقبة في الاستهلاك

سكان في آزرو لم تصلهم فاتورة الأداء الشهري لاستهلاك الكهرباء
ويطالبون بفتح تحقيق لضبط المراقبة في الاستهلاك

*/*البوابة الإلكترونية"فضاء الأطلس المتوسط"/آزرو-محمد عبيد*/*
"نحن الآن في آخر الشهر و لم نتوصل بعد بفواتير الكهرباء التي كنا نتوصل بها في منتصف كل شهر ناهيك عن عدم مرور المراقب من اجل تسجيل العداد لأننا لاحظنا مؤخرا أن هذا المراقب أصبح يتلاعب بالأرقام انه لا يعطي القيمة الحقيقية التي يشير إليها العداد إما بالنقصان أو بالزيادة"
 هكذا توجه بعض سكان أحياء وتجمعات سكنية بالأساس سكان حي حين أغبال و تجزئة السلاوي، حيث عبر هؤلاء المتصلون بالجريدة أن من بينهم من اشتكى شخصيا لدى ادارة المصلحة المعنية بالفوترة وكان أن وعد بحل المشكل سواء من حيث التوزيع أو المراقبة ، لكن بقي كل وعد كلام دون تنفيذ..
 و توضح إحدى السيدات المشتكيات:"إني أراقب بنفسي العداد و أضع لائحة لحركة الاستهلاك ودائما أجد الفرق و يكون دائما بالنقصان هذا الشهر تزامن مع سفر لي متكرر للرباط لم أحقق جيدا ولكن حينما تألمت الفاتورة وجدت فرقا كبيرا ب100 kwh؟؟؟؟...
ويختم المتحدثون بتوجيه بداء إلى مسؤولي المكتب الوطني للكهرباء للنظر في هذه النازلة حتي لا يفاجئوا غدا بفاتورة جد مرتفعة و يقال لنا ادفعوا ما عليكم و قدموا شكواكم فيما بعد؟
ولهذا يطالب السكان بهذه التجمعات السكنية وغيرها  بالالتزام بمراقبة العداد و تسجيل الرقم الحقيقي الموجود دون زيادة أو نقصان و توزيع الفواتير في وقتها المعلوم حتى يتسنى لهم التحكم في الاستهلاك مع دعوتهم المصالح المختصة بفتح تحقيق قبليا قبل الكارثة لرفع هذا المنكر عن جيوبهم وأوضاعهم وظروفهم...

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق