الأحد، 29 مايو، 2016

حلاق في آزرو في إضراب مفتوح عن الطعام وفعاليات سياسية وحقوقية وجمعوية تدخل على خط دعمه في محنته

حلاق في آزرو في إضراب مفتوح عن الطعام
وفعاليات سياسية وحقوقية وجمعوية تدخل على خط دعمه في محنته

*/*البوابة الإلكترونية"فضاء الأطلس المتوسط"/آزرو-محمد عبيد*/*
دخل السيد عبد السلام دايا بمحله الكائن بحي التاج - أحداف بمدينة آزرو ومنذ ما لا يقل عن 15يوم في إضراب عن الطعام تعبيرا منه عن تذمره من طول انتظاره لإيجاد حد لقضيته المرتبطة بحرمانهاستئناف فتح محله كصالون للحلاقة منذ أكتوبر2013 من قبل المجلس البلدي السابق رغم كل اتصالاته وتقديمه للشكاوي لأكثر من جهة لم تجد لها الصدى المرغوب فيه مما عرض خلال السنوات الثلاث الأخيرة حياته المهنية وأسرته إلى التشريد ومن ضمان لقمة العيش الكريم..
فبعد الإضراب الإنذاري الأول عن الطعام لمدة أسبوع خلال شهر أكتوبر المنصرم (2015) والذي توقف عنه بفعل تدخل فعاليات جمعوية وسياسية وحقوقية  بالمدينة واتصالها بالسلطات المحلية والمجلس البلدي الحالي من أجل إشعارهم بالوضع المقلق حيث جرى عقد اجتماع بكل الأطراف المعنية بالموضوع بتاريخ26 من نفس الشهر والسنة  بمقر باشوية آزرو.. أفضى إلى تقديمه وعودا من قبل رئاسة المجدلس الجماعي لإيجاد حل لنازلته ولتمكينه من استئناف عمله واسترجاعه رخصة محله التجاري.. إلا أن كل تلك الوعود لم تر تفعيلا لها مما حدا به مرة أخرى إلى تنفيذ محطة ثانية للإضراب عن الطعام خلال مارس الأخير أدى إلى تدخل النسيج الجمعوي ومعه بعض الهيئات السياسية، والتي وعدت بالدعم والمساندة، شريطة إيقافه الإضراب عن الطعام...
وقد استجاب للدعوة إلا انه مرة أخرى وجد نفسه مضطرا للدخول في الإضراب عن الطعام منذ منتصف شهر ماي2016 أمام عدم تمكن الوسطاء من الجمعيات والهيآت من تمكينه من استرجاع رخصته وممارسة حرفية بمحله كتعبير منه عن عدم وفاء هؤلاء بالتدخل الفاعل لإيجاد حل لقضيته...
هذا ولقد بلغ على علم الجريدة أن فعاليات سياسية وحقوقية وجمعوية بالمدينة أعدت رسالة في الموضوع لتوجيهها إلى الدوائر المحلية (باشوية والجماعة الحضرية لآزرو...) قصد لفت انتباهها لهذه الوضعية المقلقة بعد وقوفها على الحالة الصحية للحلاق والتي تسير من سيء على أسوأ ومن اجل العمل على إيجاد حل نهائي لقضيته لتجاوز الاختناق ومحاولات قطع الرزق والتصدي للعيش الكريم لهذا الحلاق ... وذلك لضمان استئناف حرفته بما يضمنه له القانون في الحق في الشغل...
جدير بالذكر أن الحلاق السيد عبد السلام دايا الذي سحبت منه رخصة فتح صالون الحلاقة التي كان أن حصل عليها  نتيجة طلب بالترخيص خضع لمجموعة من التدابير الجاري بها العمل من وفقا للظهير الشهيررقم1.02.227الصادر في25رجب1423الموافق ل3اكتوبر2002 بتنفيذ القانون رقم78.00المتعلق بالميثاق الجماعي وخصوصا منه الفصل50، وأيضا طبقا للظهير الشريف الصادر بتاريخ 3شوال1332 موافق25غشت1914 المغير والمتمم له الخاص بتنظيم المؤسسات ذات الطابع المزعج أو الخطير فضلا عن المرسوم رقم2-78-157 لماي1980 المتعلق بتحديد الشروط التي تنفذ بها تلقائيا التدابير الرامية إلى استثبات الأمن وضمان سلامة المرور والصحة والمحافظة على الصحة العمومية ... 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق