الأربعاء، 26 يوليو، 2017

تقطيع ترابي في غفلة من وزارة الداخلية لم تثره الجريدة الرسمية!!! مَنِ المسؤول عن هذا العبث بإفران؟

تقطيع ترابي في غفلة من وزارة الداخلية لم تثره الجريدة الرسمية!!!
مَنِ المسؤول عن هذا العبث بإفران؟

*/*البوابة الإلكترونية"قضاء الأطلس المتوسط"/آزرو* محمد عبيد*/*
فوجئ المصطافون خصوصا منهم أصحاب المحركات بحمل راسية ورقة/وصل أداء الوقوف بين غابات وادي تزكيت وبالضبط عند شلالات عين فيتال إسم "جماعة عين فيتال"!!!؟.
وحيث المعروف أنه بإقليم إفران هناك 10 جماعات ترابية (حضريتان و8قرويات)لا ولم يكن بينها مدرج إسم هذه الجماعة... فإن وصولات الأداء كشفت أنها تعرضت ل"عبث" ليس فقط من قبل مكتري مواقف المحركات بل تعداه الأمر إلى توجيه سهام الانتقاد لجهات مسؤولة بإفران، بدء بالبلدية ومرورا بمصلحة الجبايات حيث أنهما المعنيتان أساسا بالتأشير والتصديق على نموذج وصل الأداء الذي سيعتمد في مواقف السيارات ..
نكتفي بهذه الإشارة/ ونترك للقارئ التمعن في هذه الوضعية، ونفسح المجال أمام الجهات المعنية إقليميا ووطنيا للتفكير في صيغة التكفير عن هذا الخرق الإداري اللا مقبول....

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق