الاثنين، 14 يناير، 2013


من المسؤول عن الاختناق و التوتر القائم
بمدرستي فاطمة الفهرية و أمير الأطلس بآزرو؟
الشجرة التي تخفي الغابة ؟
و يستمر تدمر تنسيقية نقابات تعليمية بإفران
في شأن الآلية التي تدبر بها الأمور 
بالنيابة الاقليمية للتعليم!!!

آزرو - محمد عبيد
و يستمر تدمر تنسيقية نقابات تعليمية بإفران في شأن الآلية التي تدبر بها الأمور بالنيابة الاقليمية للتعليم، حيث أصدرت التنسيقية النقابية بإفران ل3 نقابات تعليمية بلاغا مشتركا (جديد) تستعرض من خلاله النتائج المسجلة في أعقاب الوقفة الاحتجاجية التي خاضتها هاته التنسيقية صبيحة الثلاثاء08/01/2013 بمدرسة أمير الأطلس حيث خلفت لديها هاته الوقفة ارتياحا كبيرا سواء من حيث الحضور او التنظيم او التغطية الإعلامية و مستنكرة ذات الوقت التصرف اللا مسؤول الصادر عن أستاذة عاملة بمدرسة امطير الأطلس في حق مناضلي و اطر التنسيقية مطالبة النيابة الاقليمية بفتح تحقيق مسؤول في هاته النازلة موضوع الرسالة الموجهة إلى النائب مباشرة من يوم الوقفة و الحدث،  محذرة الإدارة التربوية من عواقب إصرارها على انتهاج سياسة صم الأذان بخصوص الإدارة التربوية لمدرسة أمير الأطلس رغم ما تم تسجيليه من ممارسات و خروقات و تجاوزات منسوبة إلى المسؤول المباشر عن المدرسة .. و تؤكد التنسيقية في بلاغها المشترك الذي توصلت البوابة بنسخة منه على ضرورة إيجاد حل جدري و عاجل لإنهاء أجواء التوتر و الاختناق المخيمة على مؤسستي فاطمة الفهرية و أمير الأطلس باستحضار مصلحة المؤسستين بأطرهما و تلامذتهما بعيدا عن آية دوافع ذاتية او تصفية حسابات شخصية ضيقة.. و حملت التنسيقية من جديد - وفي ذات البلاغ المشترك- النيابة الاقليمية لوزارة التربية الوطنية المسؤولية المباشرة في كل ما قد يترتب عن تدبير هذا الملف بشكل انفرادي دون الانفتاح على الشركاء و مراعاة المصلحة العامة و شروط الاستقرار بالمؤسستين..كما دعت التنسيقية السادة المديرون بالابتدائي إلى تجنب جمعيتهم من الانزلاق في مواجهة لا رابح فيها ضد التنسيقية النقابية الحريصة كل الحرص على دعم و مساندة جمعية مديري التعليم الابتدائي في مطالبها المشروعة باعتبارها شريكا استراتيجيا.. و لم تخف التنسيقية استغرابها من الآلية التي تدبر بها الأمور داخل النيابة الاقليمية للتعليم في ظل تداخل المهام و الاختصاصات معلنة عزمها أثارة هذا الملف في وقته المناسب حرصا على القطع مع عهد التكتلات و اللوبيات التي أدخلت قطاع التعليم بهذه النيابة غالى أزمات عدة منها عدم الاستقرار بمؤسستي فاطمة الفهرية و أمير الأطلس..
و ختمت التنسيقية بلاغها بالإعلان عن عزمها للانتقال عاجلا إلى الخطوة الموالية في برنامجها النضالي المسطر بخصوص ملف "مدير مدرسة أمير الأطلس " في حالة عدم ظهور بوادر جادة لنزع فتيل الأزمة  و معبرة عن ان " ملف الإدارة التربوية لمدرسة أمير الأطلس" ليس سوى الشجرة التي تخفي الغابة ...
و أن ما خفي كان أعظم؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق