الاثنين، 29 أبريل، 2013

قربلة نايضة فالتعليم بجهة مكناس تافيلالت
البوابة الإلكترونية "فضاء الأطلس المتوسط"/آزرو- محمد عبيد
انتشر خبر كالنار في الهشيم في أوساط التعليم عموما و بجهة مكناس على وجه الخصوص أن وزارة التربية الوطنية قد وضعت اللمسات الأخيرة على بلاغ رسمي، سينشر قريبا، حول تورط مسؤولي أكاديمية جهوية للتربية والتكوين في فضائح فساد مالي وإداري.
وقال مصدر موثوق أن محمد الوفا وزير التربية الوطنية ينتظر الضوء الأخضر للإعلان عن اسم الأكاديمية وأسماء المسؤولين وصفاتهم التي وردت في تقارير سرية تتحدث عن اختلاسات بالملايين، وتلاعب في الصفقات العمومية، وتجاوزات إدارية... قدرت قيمتها بعض المصادر ب:1٫3 مليار من السنتيمات؟؟
ومن المتوقع أن تطيح برؤوس جهوية مازالت تمارس مهامها و أخرى 
تمت "ﯕﺮﺪﻋﺗﻬﺎ"....
و مع ترويج هذا الخبر تكاثرت التعاليق والتي تفتضح انه قريبا ستحل لجنة افتحاص بأكاديمية مكناس للتحقيق في كل ما تم ترويجه حول الاختلالات المالية والإدارية و ان ووزارة التربية الوطنية تلغي كل التفويتات التي همت المساكن الوظيفية والإدارية بمكناس وتمنع تفويت الفيلا والعقار المذكور لمدير أكاديمية مكناس السابق  و التي مساحتها تقدر ب 2000 متر مربع تابعة لثانوية المولى إسماعيل قيمتها 2 مليار سنتيم .
و ذكرت بعض التعاليق ان الأمين العام للنقابات الخمس بمكناس تحت المجهر، وملفه وصل إلى جهات عليا، بدأت التحقيق فيه، الأمر الذي سيجر العديد من المسؤولين إلى القضاء، وعلى رأسهم صاحب "الكات كات" الخضراء.
 و يبقى آخر خبر في هاته القربلة  هو إعلان  أكاديمية مكناس عن شغور بعض المصالح والأقسام، وعلى رأسها مصلحة الموارد البشرية والميزانية والشؤون المالية؟

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق